شهد مبنى الكابيتول في العاصمة الإيطالية روما الدورة 22 لكونجرس FIFA عام 1934 الذي رحّب فيه الرئيس جول ريميه بالحضور من 27 دولة. وكانت الأيام تسير بسرعة نحو تنظيم النسخة الثانية من كأس العالم، ومن بين المواضيع الجوهرية بالنسبة لمستقبل FIFA على جدول أعمال كونجرس FIFA كانت إجراءات جديدة تم عرضها قبل ذلك بفترة وجيزة.

قرر الكونجرس عام 1932 أن ينقل مقر FIFA من أمستردام إلى زيوريخ وتأسيس أمانة عامة في سويسرا. وكان إيفو شريكر أول شخص يشغل منصب الأمين العام. وفي تقريره المالي الذي قدمه للكونجرس، يصف شريكر عملية البحث عن مكاتب مناسبة في زيوريخ وتفاصيل التكاليف المترتبة على ذلك.