عُقد كونجرس FIFA في زيوريخ هالنشتاديون اليوم الخميس 31 مايو/أيار. تأكّد ان الرئيس الحالي جوزيف س. بلاتر سيبقى في منصبه بالتزكية لولاية ثالثة وتمّ قبول الجبل الأسود وبالتزكية أيضاً لتكون العضو الـ208 في FIFA.

كما كان متوقعاً، حصل جوزيف س. بلاتر، الرئيس الثامن في تاريخ FIFA على ولاية ثالثة في منصبه (راجع البيان الإعلامي المنفصل). حضر تقريباً كل أعضاء العائلة الكروية في العالم ليشهدوا على اعادة الانتخاب. الغائب الوحيد كان الاتحاد الكويتي لكرة القدم. بعد قبول الجبل الأسود، حضر 207 اعضاء ولم يُسمح لاتحادي الرأس الأخضر وغينيا بيساو بالتصويت لانهما لم يفيا بالمتطلبات النظامية في ما يتعلق بعدد المشاركات الدنيا في مسابقات FIFA. نتيجة لذلك، حصل 205 اتحادات على حق التصويت، لتكون الأغلبية البسيطة 103 اصوات واغلبية الثلاثة ارباع المطلوبة لادخال تعديلات على نظام FIFA الأساسي، 154 صوتاً.

اعادة انتخاب بلاتر وقبول الجبل الأسود تأكدا بجولة من التصفيق. شكر ديان سافيسيفيتش اللاعب المعتزل ورئيس اتحاد الجبل الأسود عائلة FIFA نيابة عن العضو الجديد. تأسّس اتحاد الجبل الأسود لكرة القدم عام 1931 وكان لعدة سنوات جزءا من اتحاد يوجوسلافيا لكن الاتحاد اصبح عضواً كاملاً عقب استقلال الجبل الأسود مؤخراً.

إحدى ابرز النقاط الرئيسة على جدول الاعمال كان تقرير فريق العمل "من أجل مصلحة اللعبة". وافق الكونجرس على مبادىء مختلفة ومنح اللجنة التنفيذية وكالة تنفيذها، ومع 204 اصوات موافقة مقابل لا شيء أعطت الجمعية العمومية الضوء الأخضر للجنة الاستراتيجية المشكّلة حديثاً لمواصلة عمل فريق العمل (انظر الى البيان الاعلامي المنفصل). هذه اللجنة ستنمو في نهاية المطاف الى منتدى كروي دولي مع شخصيات رئيسة من مختلف قطاعات كرة القدم، بما في ذلك ممثلون عن اللاعبين والاندية.

صدّقت الجمعية العمومية أيضاً على عدد من التعديلات على نظام FIFA الأساسي. أصبح يحق لـ FIFA الآن الاستئناف لدى محكمة التحكيم الرياضي ضد أي حالة تعاطي منشطات مرّرتها الاتحادات الاعضاء أو الاتحادات القارية (202 اصوات مقابل 1). حق الاستئناف هذا هو خطوة مهمة في مجال مكافحة المنشطات ويجعل FIFA يتماشى مع قانون مكافحة المنشطات الدولي. ومع 198 صوتاً موافقاً وثلاثة اصوات مخالفة عزّزت الجمعية موقف FIFA بالموافقة على تعديلات المادة 62 من الانظمة. نتيجة لذلك، أصبحت الاتحادات مجبرة الآن على ادراج بند في انظمتها او قواعدها تنص على ان النزاعات التي تمسّ عائلة كرة القدم لا يمكن نقلها إلى المحاكم العادية.

بالإضافة إلى ذلك، باتت المادة 13 من أنظمة FIFA تفرض على كل اتحاد انشاء لجنة تحكيم مستقلة تابعة مباشرة للاتحاد (204 مع و1 ضد). أخيراً، ومع 198 صوتاً مقابل 5، وافقت الجمعية العمومية على اقتراح يقضي بالسماح لـFIFA في المستقبل بمنح لقب نائب رئيس فخري او عضو فخري فقط لأعضاء لجنة FIFA التنفيذية.

في بداية اجراءات صباح هذا اليوم، وافق كونجرس FIFA، تقريباً بالاجماع والتصفيق، على جدول أعمال كونجرس 2007، دقائق كونجرس 2006 في ميونيخ، تقرير نشاط FIFA ومالية FIFA. في شرحه عن وضع FIFA المالي الراهن، لاحظ الأمين العام أورس لينسي انه في نهاية فترة 2003-2006، تجاوز FIFA بكثير هدفه الأصلي البالغ 500 مليون فرنك سويسري ليصبح 752 مليون فرنك سويسري. استشرافا لفترة 2007-2010 توقع لينسي تقدما متواضعا نحو 850 مليون دولار امريكي، شارحاً ان FIFA ستزيد ميزانيتها التنموية بنسبة 50% من 457 مليون دولار امريكي إلى 690 مليون دولار من أجل تلبية عدد من مسؤولياتها. سيقام الكونجرس التالي في سيدني استراليا بين 28 و30 مايو/أيار 2008.