التقى رئيس FIFA جياني إنفانتينو والأمينة العام فاطمة سامورا برئيس الإتحاد العربي لكرة القدم الأمير تركي خالد فيصل آل سعود في زيوريخ يوم الأربعاء 30 نوفمبر/تشرين الثاني 2016. وكانت النقاشات مٌنتجة باعتبار أن FIFA يتعامل بشكل بالغ الدقة مع طلبات الإتحاد العربي لكرة القدم والتي يتماهى البعض منها مع أعمدة رؤية FIFA 2.0 والتي كشفها الرئيس إنفاتينو مؤخراً.

سيقوم FIFA بدعم الإتحاد العربي لكرة القدم عبر تطوير اللعبة من خلال مساعدة الإتحاد العربي لكرة القدم في الأمور التقنية بتزويد المساعدة من أجل تطوير ونشر كرة القدم للسيدات والفئات العمرية في المنطقة. وبما يتعلّق بالأمور التنظيمية والمسابقات، ستدعم إدارة FIFA الإتحاد العربي لكرة القدم أيضاً من خلال صياغة الأطر التنظيمية لا سيما بما يتعلّق بلجنة الأخلاقيات والأمور الإنضباطية.