قسم أفلام FIFA هو المسؤول عن كل المحتوى السمعي-البصري لدى FIFA.

يقوم قسم أفلام FIFA بإدارة وحفظ وتسويق أرشيف FIFA السمعي البصري الفريد من نوعه. يقع مقرّ قسم أفلام FIFA في زيوريخ وتزوغ في سويسرا، وهو يملك  أكثر من 30 ألف ساعة من البكرات وأشرطة الفيديو التي تعود إلى العام 1930، تاريخ أوّل نسخة من كأس العالم FIFA في أوروجواي. كما يزخر بصور متحركة لجميع مسابقات FIFA التي أقيمت حتى الآن، مثل بطولات كأس العالم FIFA للفئات العمرية للرجال والسيدات وكرة الصالات والكرة الشاطئية بالإضافة إلى كأس العالم التفاعلية FIFA.

وعلاوة على ذلك، يعمل قسم أفلام FIFA على حفظ ووقاية أرشيفه من خلال إعادة تأهيل محفوظاته، حيثما رأى ذلك مناسباً. وأحد الأمثلة على ذلك هو جمع الأفلام الرسمية، التي باتت متوفرة الآن بجودة عالية الوضوح. جميع اللقطات محفوظة في نظام رقمي مركزي لضمان الوصول السهل والسريع لطلبات كلّ عميل. تخدم أفلام FIFA حصراً العمل التجاري وليس الطلبات الخاصة.

قسم أفلام FIFA هو المسؤول عن إنتاج سحب القرعة التمهيدية والنهائية فضلاً عن الترفيه على الشاشة العملاقة داخل الملعب. كما يلعب دوراً هاماً في تنظيم المحتوى السمعي البصري لكونجرس FIFA وحفل جوائز The Best لكرة القدم من FIFA، فضلاً عن تنسيق طواقم التصوير التلفزيوني في مختلف أنحاء العالم لمشاريع FIFA المختلفة.

ينتج قسم أفلام FIFA ويوزّع برمجة سمعية بصرية عالية الجودة لمنصات متعدّدة الوسائط بما في ذلك مجلة أسبوعية وشهرية على غرار FIFA فوتبول مونديال، وهو برنامج على شكل مجلة تلفزيونية، أو السلسلة الشهرية التي تسلط الضوء على البلد المضيف خلال المرحلة التي تسبق انطلاق كأس العالم FIFA، أو البرامج التي تركز على تحضيرات المنتخبات المشاركة في كأس العالم FIFA.

كما يُنتج القسم ويوزّع برامج وثائقية من الدرجة الأولى مثل فوتبول آرتي الذي يحكي قصة منتخب البرازيل 1982، وماتش 64 الذي يروي قصة نهائي 2010 و2014 وبرنامج البطلات، الذي يروي تاريخ كأس العالم للسيدات FIFA من خلال اللاعبات التي ساهمن في تطوير البطولة.

ويشرف قسم أفلام FIFA أيضاً على إدارة قناة FIFA على YouTube، حيث يمكن معاينة أفضل الأرشيفات والحكايات من شتى أنحاء العالم.