خطف منتخب إيران المرتبة الثالثة من المنتخب الإيطالي بعد الفوز عليه بنتيجة 5-3 في النهائي الصغير لكأس العالم للكرة الشاطئية الباهاما 2017 FIFA، ليصبح بذلك أول منتخب آسيوي ينهي المنافسة ثالثاً.

وتمكن المنتخب الإيراني من أخذ الأسبقية في المباراة لما سجل أحمد زاده ثنائية ومختاري هدفاً ثالثاً، قبل أن يعيد جابرييل جوري منتخب إيطاليا إلى السباق بتسجيله ثنائية بمفرده، لكن مسلم ميسيجار أضاف الهدف الرابع لمنتخب إيران ما أثر من الناحية المعنوية على الإيطاليين الذين وجدوا صعوبة في العودة في المباراة، قبل أن يعيد داريو راماتشوتي الأمل لمنتخب بلاده بتسجيل الهدف الثالث لإيطاليا لكن زاده تمكن من تسجيل الهدف الخامس والقاتل لتنتهي المباراة بأسبقية هدفين لصالح منتخب إيران.

وبإنهائه الدورة في المرتبة الثالثة، يعتبر منتخب إيران أحسن منتخب آسيوي في تاريخ المسابقة، فلم يسبق لأي منتخب من قارة آسيا أن احتل هذه المرة من قبل، أما المنتخب الإيطالي فأنهى المنافسة في المرتبة الرابعة للمرة الثانية على التوالي بعد نسخة البرتغال 2015.