• يسعى ريال مدريد للفوز بلقبه الثالث في كأس العالم للأندية FIFA
  • يأمل جريميو بإنهاء السيطرة الأوروبية ليُصبح رابع فريق برازيلي يفوز باللقب
  • سيلعب ريال مدريد للمرة الثانية أمام خصم برازيلي في البطولة

ستكون مدينة أبو ظبي على موعد يوم السبت مع نزال مثير عندما تستضيف نهائي كأس العالم للأندية الإمارات 2017 FIFA بين حامل اللقب ريال مدريد الأسباني الطامح لدخول التاريخ وجريميو البرازيلي الذي يسعى لكسر هيمنة الأندية الأوروبية كما فعل مواطنه كورينثيانز قبل خمس سنوات.

فبعد وصوله إلى الإمارات يوم الأحد الفائت، يدخل ريال مدريد المباراة النهائية بحثاً عن التتويج بلقبه الخامس في 2017 بالإضافة إلى سعيه ليُصبح أول نادي في العالم يفوز بنسختين متتاليتين من كأس العالم للأندية FIFA بعد فوزه بلقبه الثاني بتاريخه نهاية العام الماضي.

في المقابل، يأمل جريميو بالوقوف في وجه طموحات العملاق الأسباني لينضم إلى مواطنيه كورينثيانز (2000 و2012)، وساو باولو (2005) وإنترناسيونال (2006) في سجلات أبطال المسابقة على الرغم من أن مهمته لن تكون سهلة أبداً.

تابعوا كأس العالم للأندية FIFA
Instagram | Facebook | Twitter

المباراة
ريال مدريد - جريميو
السبت، 16 ديسمبر/كانون الأول، الساعة 21:00 بالتوقيت المحلي
ملعب مدينة زايد الرياضية، أبو ظبي

ما تحتاج إلى معرفته
بعد فوزه الصعب على البطل المحلي الجزيرة الإماراتي في نصف النهائي بنتيجة 2-1 يسعى ريال مدريد إلى الظهور بشكل أفضل مما فعله يوم الأربعاء. وستكون الأنظار متجّهة مجدداً إلى نجم الفريق والفائز بجائزة The Best من FIFA لأفضل لاعب في العالم كريستيانو رونالدو، الذي سجّل هدف التعادل أمام الجزيرة وكان صاحب العدد الأكبر من التسديدات (11 تسديدة)، من أجل قيادة فريقه إلى اللقب للمرة الثالثة بتاريخه.

ويأمل مدرب ريال مدريد زين الدين زيدان بأن يتعافى قائده سيرخيو راموس في الوقت المناسب من أجل اللحاق بالمباراة خصوصاً بعد الأداء الدفاعي المهتز الذي ظهر عليه بطل أوروبا في المواجهة الأولى خصوصاً وأنه سيواجه خصم بدني قوي في المباراة النهائية.

في المقابل، سيُحاول فريق المدرب ريناتو جاوتشو أن يظهر بشكل هجومي أفضل مما فعل في نصف النهائي أمام باتشوكا المكسيكي بعدما احتاج إلى الوقت الإضافي لتخطي عناد خصمه بفضل هدف من البديل إيفرتون الذي ضمن تواجد فريقه بالمباراة النهائية في مشاركته الأولى بكأس العالم للأندية FIFA.

الرقم
3
- ستكون مباراة يوم السبت هو المواجهة النهائية الثالثة بين فريقين من أسبانيا والبرازيل في كأس العالم للأندية FIFA. ففي 2006، تفوّق إنترناسيونال بهدف نظيف على برشلونة الذي فاز بعد خمس سنوات برباعية على سانتوس. وقد سبق لريال مدريد أن واجه خصماً برازيلياً في البطولة عندما تعادل بنتيجة 2-2 مع كورينثيانز في النسخة الأولى من البطولة.

التصريحات
"سبق وأن كنت بطلاً وبالطبع أريد لفريقي أن يفوز بلقب كأس العالم للأندية ومعظم لاعبينا يريدون الفوز باللقب. لدينا منافساً صعباً ولكن يمكن لهم أن يتأكدوا أنهم سيواجهون جريميو بعد أن حظى بقدر من الراحة حيث سنُقاتل حتى النهاية،" مدرب جريميو ريناتو جاوتشو.

"أعرف الفريق (جريميو) جيداً بعدما شاهدت عدداً من مبارياته ولكني لا أعرف الكثير عن الدوري البرازيلي. إنهم فريق جيد وسيقدّمون أداءاً قوياً لأنه ستكون مباراة صعبة أخرى. سنواجه فريقاً جيداً من البرازيل تأهل إلى النهائي كما فعلنا وهم يستحقون التواجد في النهائي. سيدخلون المباراة برغبة الفوز مثلنا وستكون مباراة صعبة،" مدرب ريال مدريد زين الدين زيدان.