• تم كشف النقاب عن قوائم لاعبي الفرق السبعة المشاركة في البطولة
  • كان جريميو آخر فريق يتأهل لكأس العالم للأندية 2017 FIFA
  • ريال مدريد "حامل اللقب" يشد الرحال إلى الإمارات مدججاً بكل نجومه

اقتربت النسخة الرابعة عشرة لكأس العالم للأندية FIFA من بدايتها، حيث كُشف النقاب أخيراً عن القوائم الرسمية للاعبي الفرق السبعة التي ستتنافس في الإمارات من 6 إلى 16 ديسمبر/كانون الأول. يمكنكم تحميلها بالضغط هنا.

وسيمثل نادي جريميو البرازيلي المنتمي لبورتو أليجري، سيمثل أمريكا الجنوبية في كأس العالم للأندية الإمارات 2017 FIFA، بعدما تفوق بنتيجة (3-1) على لانوس في مجموع مواجهتي الدور النهائي من بطولة ليبرتادوريس ليضمن تأهله يوم 29 نوفمبر/تشرين الثاني.

وسيحاول نادي جريميو السير على نفس خطى جيرانهم في بورتو أليجري كورينثيانز المتوج بكأس العالم للأندية FIFA سنتي 2006 و2012، وسيتنقلون إلى الإمارات بالتشكيلة المكتملة وكامل النجوم الذين ساهموا في التتويج، حيث سيستمتع المشجعين بالثنائي جونيس لوان وأرثور، ثنائي من أحسن اللاعبين في البرازيل حالياً، فضلاً عن خبرة لوكاس باريوس والحارس مارسيلو جهوهي.

فعلى الرغم من خسارة خدمات نجمه هيرفينج لوزانو، المنضم إلى صفوف أيندهوفن، يسافر باتشوكا المكسيكي إلى الإمارات بفريق يعج بالمواهب والمهارات، حيث سيعوّل بالأساس على المهاجم فرانكو خارا، صاحب 6 أهداف في دوري أبطال أمريكا الشمالية والوسطى وبحر الكاريبي، والدولي الياباني كيسوكي هوندا بالإضافة إلى عدد من النجوم الصاعدين من أكاديمية النادي، مثل الشاب إريك جوتيريز.

وإذا كانت كتيبة لوس توزوس تتأهب لمشاركتها الرابعة في كأس العالم للأندية، فإن أوكلاند سيتي النيوزيلندي يواصل توسيع سجله الباهر، علماً أن نسخة 2017 ستشهد تاسع ظهور للفريق النيوزيلندي. وسيعوّل المدرب رامون تريبوليتش على تشكيلة أصبحت مألوفة لدى متابعي هذه المسابقة، حيث سيقود بطل أوقيانوسيا بعض النجوم المخضرمين أمثال الإسباني آنخيل بيرلانجا والأرجنتيني إميليانو تادي، ناهيك عن النجوم النيوزيلنديين الدوليين مثل الشاب كلايتون لويس.

من جهته، يُسافر حامل اللقب العالمي وبطل أوروبا الحالي، ريال مدريد، بكامل ترسانة نجومه إلى أبوظبي، حيث ستكون الأعين شاخصة على كريستيانو رونالدو، الفائز بنسخة 2017 لجائزة The Best من FIFA لأفضل لاعب في العالم، فضلاً عن جاريث بيل وكريم بنزيمة وإيسكو وسيرخيو راموس وكيلور نافاس، حيث سيسعى الأبيض الملكي إلى مواصلة صنع التاريخ آملاً في أن يصبح أول نادٍ يُتوج بطلاً للعالم في موسمين متتاليين.

وفي المقابل، يسعى نادي الجزيرة، مستضيف البطولة وبطل الدوري الإماراتي، إلى الظهور بصورة مشرفة، معولاً على خبرة نجومه المتمرسين، أمثال الدولي المغربي مبارك بوصوفة والمهاجم الخطير وعلي مبخوت إضافة للفرنسي المخضرم لاسانا ديارا، الذي سبق له أن دافع عن ألوان ريال مدريد.

وبدوره، سيستعين الوداد البيضاوي بطل أفريقيا بنفس الأسلحة الهجومية التي قادته إلى تجديد العهد مع اللقب القاري بعد صيام دام 25 عاماً، حيث ستُعلَّق آمال القلعة الحمراء على الهداف المتألق أشرف بنشرقي ناهيك عن الجناح السريع إسماعيل الحداد.

ولا شك أن لاعبي أوراوا ريد دايموندز لن يدخروا جهداً لإظهار إمكانياتهم أمام العالم، مسلحين بقوتهم الدفاعية وفعاليتهم الهجومية التي قادتهم إلى العرش الآسيوي. ولا شك أن لاعبيه المخضرمين يتطلعون بفارغ الصبر إلى هذا الحدث الكبير، حيث سيعلق اليابانيون جزءاً كبيراً من أحلامهم على الكابتن يوكي آبي والبرازيلي دا سيلفا، بطل موقعة النهائي وهداف الفريق بلا منازع.

لا تفوتوا متعة كأس العالم للأندية FIFA! تذكروا أنه ما زال أمامكم الوقت لشراء تذاكر المسابقة والإستمتاع بآخر بطولة كبيرة في هذا العام.