• سيخوض باتشوكا مباراته الإفتتاحية ضد الوداد البيضاوي المغربي
  • ستكون هذه هي المشاركة الرابعة لكتيبة لوس توزوس في كأس العالم للأندية FIFA
  • أوسكار بيريز "إنها واحدة من أهم اللحظات في مسيرتي"

بعد 24 عاماً من التجوال في ملاعب كرة القدم، حقق المخضرم المكسيكي، أوسكار بيريز، معظم أهدافه. ولكن الحياة مستمرة، إذ أن "إل كونيخو" البالغ من العمر 44 عاماً، والذي يوجد في حالة جيدة تحت الخشبات الثلاث، أصبح على وشك تحقيق أحد أعظم أهدافه: اللعب في كأس العالم للأندية FIFA.

وقد صرّح في حوار حصري مع موقع FIFA.com قائلاً "أنا متحمس للمشاركة في كأس العالم للأندية. لم أحظ بفرصة اللعب في مثل هذه البطولة، واليوم حصلت على هذه الفرصة. سأُحاول الإستمتاع بها وتقديم أفضل ما لدي."

بطاقة شخصية لأوسكار بيريز
- وُلد في 1 فبراير/شباط 1973 في زابوتلان دي خواريز، المكسيك (44 سنة)
- طول القامة: 1.72 م
- الظهور الأول: 1993 (كروز أزول)

المشاركات
- كوبا أمريكا: أربع مشاركات (1995 و1999 و2001 و2004)
- كأس القارات FIFA : مشاركتان (1997، 1999)
- الكأس الذهبية: أربع مشاركات (1998، 2000، 2003، 2009)
- كأس العالم FIFA: ثلاث مشاركات (1998، 2002، 2010)

لا شكّ أن مسيرته الحافلة في كرة القدم المكسيكية تجعل منه مرجعاً في غرفة تبديل ملابس نادي باتشوكا. ولا يتردد في استغلال وضعه كقائد لتقديم المشورة لزملائه الأصغر سناً في كتيبة لوس توزوس وعلّق قائلاً: "أقول لهم إنها مباريات بدرجة عالية جداً من الصعوبة؛ وذات جودة كروية مهمة. يجب علينا أن نصل في أتم استعداد ذهنياً وبدنياً. المباراة الأولى مهمة جداً. فنحن نتحدث هنا عن مواجهة أفضل الفرق في العالم، لذلك يجب علينا أن نلعب مباريات مثالية."

هدفه هو مواصلة صنع التاريخ. ولهذا السبب يقدّر بشكل كبير ما هو مُقبلٌ على عيشه: "إنه لشرف عظيم، على الرغم من السنوات الطويلة التي قضيتها داخل الملاعب، الحصول على إمكانية خوض مثل هذه البطولة. إنها واحدة من أهم اللحظات في مسيرتي الإحترافية."

حافزه أمام خصومه المحتملين
"طوال مسيرتي حاولت أن أعدّ نفسي لأحاول أن أكون الأفضل ومواجهة الكبار. إذا كان هناك شيء يحفزني ويعطيني الإضافة فهو مواجهة لاعبين من هذا المستوى والنوعية. فهذا ما يجعلني أنمو كلاعب. أريد مقارعتهم لأنهم في قمة كرة القدم العالمية."

موعد اعتزاله
"نهاية مسيرتي قريبة، لكنني ألعب يوماً بيوم. قبل ستة أشهر قلت إنني على الأرجح سأرحل بعد كأس العالم للأندية، ولكن عندما يصل الموعد تدرك أنه ما زال بإمكانك المنافسة وبلوغ مستوى جيد من الأداء. كل هذا يحفزني على الإستمرار. لا أعرف ما سيحدث، أريد أن أرى كيف ستنتهي مشاركتنا في كأس العالم، وأرى إلى أي مستوى يمكنني الوصول لمعرفة ما سيحدث. أشعر أنني بحالة جيدة جداً اليوم."

الحلم الذي لم يتحقق
"أتمنى لو شاركت في دورة الألعاب الأوليمبية، ولكنني لم أحصل لم على تلك الفرصة أبداً. ولهذا لم يتحقق هذا الحلم، ولكنه لم يتحول إلى هاجس. فأنا سعيد بكل ما تحقق والآن سأواصل الاستمتاع بما تبقى."

هل تعلم؟
• في حالة اللعب في البطولة، سيصبح أوسكار بيريز، البالغ من العمر 44 عاماً، أكبر لاعب سناً يخوض بطولة كأس العالم للأندية FIFA. هذا الرقم القياسي كان بحوزة ميجيل كاليرو (39 عاماً)، حارس مرمى باتشوكا أيضاً الذي خاض نسخ كأس العالم للأندية FIFA أعوام 2007 و2008 و2010.

الشباب الأزلي
"أشكر الله والحياة اللذين سمحا لي بالحفاظ على إمكاناتي، لأنني لعبت مع زملاء مذهلين، وفي النهاية أرهقهم التقدم في السنّ ولم يسمح لهم بمواصلة المشوار. ولهذا فإن العناية الشخصية ضرورية جداً. الإستراحة والأكل الصحي وأخذ جرعة جيدة من العمل. ليس هناك أسرار أخرى. تعلمت هذا من مدرب ساعدني كثيراً وقال لي: يجب أن نعيش لكرة القدم وليس بكرة القدم. احتفظت بهذه النصيحة وحاولت دائماً تطبيقها. أعيش لكرة القدم 100٪، ولا أتردد في التضحية من أجلها."

نواصل استعداداتنا البدنية، بالعمل بجدّ كبير والالتزام بتمثيل كرة القدم المكسيكية