• قلب الأهلي تأخره بهدف إلى فوز بثنائية ساهمت في تأهله
  • تأهل اتحاد الجزائر بالرغم من تعادله السلبي مستفيداً من نتيجة الذهاب
  • ابتسمت ركلات الترجيح للوداد البيضاوي بالرغم من تضييعه الضربة الأولى

تأهلت فرق الأهلي المصري، إتحاد الجزائر والوداد المغربي للدور نصف النهائي من بطولة دوري أبطال أفريقيا التي تمنح بطلها تذكرة المشاركة في بطولة كأس العالم للأندية الإمارات 2017 FIFA.

الترجي 1-2 الأهلي (الذهاب 2-2)
في إياب الدور ربع النهائي عاد الأهلي المصري بتذكرة المرور نحو نصف النهائي بعد أن حقق إنتصاراً غاليا على مستضيفه الترجي التونسي (2-1) ليقلب الطاولة على أصحاب الارض الذين لعبوا بأفضلية التعادل في القاهرة (2-2) ومن ثم التقدم بالهدف الأول في المباراة، عبر المهاجم طه ياسين الخنيسي من ركلة جزاء (40).

ولكن الأهلي بطل البطولة  (8 مرات)، أدرك التعادل عبر مدافعه التونسي علي معلول (50) قبل أن يهدي النيجيري جونيور آجايي المصريين الفوز بالهدف الثاني (62).

وسيلتقي الأهلي في نصف النهائي مع المتأهل من المواجهة الأخيرة من هذا الدور والتي ستجمع النجم الساحلي التونسي والأهلي الليبي يوم الأحد.

اتحاد الجزائر 0-0 فيروفياريو بيرا (الذهاب 1-1)  
وفي مباراة ثانية من نفس الدور، حقق إتحاد الجزائر التعادل السلبي على أرضية ميدانه أمام ضيفه فيروفياريو دا بيرا من موزمبيق، لينهي المهمة بشكل مثالي بعد أن عاد من موقعة الذهاب خارج ميدانه بالتعادل (1-1).

دخل اتحاد الجزائر المباراة ضاغطاً لكنه لم يظهر بالمستوى المطلوب بالنظر لعدم بروز زيري كعادته في الهجوم وإهدار درفلو للعديد من الفرص السانحة. وفي الشوط الثاني حاول اتحاد العاصمة أن ينقل الخطر لمرمى الخصم، حيث توغل اللاعب مزيان على الجهة اليسرى ومنح كرة على طبق لدرفلو، لكن الأخير عجز عن رفع الكرة فوق الحارس لتخرج إلى الركنية، ليرد فريق فيروفياريو بيرا بتسديدة قوية من البديل أندرو لكن زيماموش كان في المكان المناسب لإخراج الكرة إلى الركنية.

وأنقذ حارس الاتحاد فريقه في أكثر من مرة من أهداف محققة، ليواصل بعدها الاتحاد من خلال الثلاثي مزيان، درفلو والبديل حمزاري الوصول إلى مرمى حارس فيروفياريو بيرا لكن من دون جدوى.  

الوداد المغربي 1-0، (3-2 ركلات الترجيح) ماميلودي صنداونز (الذهاب 0-1)
أكمل الوداد المغربي تأهل الفرق العربية، بعد أن حقق فوزاً صعبا على "حامل اللقب" ماميلودي صن داونز من جنوب أفريقيا بفارق ركلات الترجيح (4-2) بعد أن عادل أصحاب الأرض النتيجة الإجمالية بتفوقهم في وقت اللعب (1-0) سجله صلاح الدين السعيدي (26).

ضغط الوداد البيضاوي منذ البداية لتدارك الهدف الذي تلقاه في بريتوريا، حيث حاول داهو أن يخلق بعض الفرص للتسجيل من خلال التوغل داخل منطقة العمليات أمام استماتة قوية من دفاع الضيوف، الذين حاولوا بناء اللعب من الخلف والاعتماد على الهجمات المعاكسة في بعض الأحيان لكن الدفاع المغربي كان في القمة. وجاء الهدف الوحيد للوداد في المباراة حين قدم أوناجم عرضية على طبق لصلاح السعيدي الذي لم يتردد في وضعها برأسية جميلة في شباك الحارس أونيانجو.

في الشوط الثاني انخفض الأداء مقارنة بالشوط الأول، فلم يتمكن زملاء أونجام الوصول لمرمى صنداونز، فيما كان الفريق الجنوب أفريقي قوياً في الهجمات المعاكسة، وحصل على مخالفة خطيرة في آخر دقيقة من الشوط الثاني نفذها مابوندا لكنها انتهت في أحضان الحارس زهير لعروبي.

وبذلك يضرب الوداد المغربي وإتحاد الجزائر موعدا بينهما في الدور نصف النهائي من أجل مواصلة المسيرة نحو الدور النهائي المرتقب.

برنامج نصف النهائي: 
الذهاب (29 سبتمبر/أيلول):
النجم الساحلي – الأهلي المصري
 اتحاد الجزائر – الوداد المغربي

الإياب (20 أكتوبر/تشرين الأول)
الأهلي المصري – النجم الساحلي
 الوداد المغربي – اتحاد الجزائر