• تشيلي تكتشف البطولة والكاميرون تسجل مشاركتها الثالثة
  • ستحاول لاروخا تجاوز الضربة القاسية بعد إصابة الحارس كلاوديو برافو
  • هيوجو بروس يثق في التشكيلة الفائزة بكأس أفريقيا

لقد حانت الفرصة الكبيرة المنتظرة بالنسبة للبعض، وعادت مرة أخرى بالنسبة للبعض الآخر. إذ تكتشف تشيلي، التي لم تكن قد فازت قط بكأس أمريكا الجنوبية قبل تتويجها بالنسختين الأخيرتين، كأس القارات FIFA. بينما تسجل الكاميرون مشاركتها الثالثة إجمالاً والأولى منذ عام 2003. ومع ذلك فإن الفريق الأكثر خبرة ليس هو المرشح الأوفر حظاً.

تابع المباراة
تحديث حالي للمدوّنة الحية | كأس القارات FIFA على Twitter | كأس القارات FIFA على Facebook | كأس القارات FIFA على Instagram

ماذا يجب أن تعرف؟
بحضور ألمانيا في مجموعتهما، لا شك أن الفريقين يفكّران أكثر في الصراع على المركز الثاني. ولكن بالنظر إلى قدوم بطل العالم بدون أبرز نجومه، ستكون لاروخا مرشحة قوية للفوز باللقب. صحيح أن إصابة الحارس كلاوديو برافو هي ضربة قاسية لممثل أمريكا الجنوبية، ولكن بفضل إدواردو فارجاس الذي وجد مرة أخرى طريقه إلى الشباك، وأليكسيس سانشيز الذي يحتاج إلى هدف واحد فقط ليصبح أفضل هداف في تاريخ المنتخب، فإن تشيلي تملك ما يكفي من الأسلحة للدفاع عن مكانتها.

ويبدو أن الأسود غير المروضة في موقف معاكس: ذلك الفريق المتواضع الذي لا ننتظر منه الكثير. كما حدث تقريباً في كأس الأمم الأفريقية 2017 حيث كانت منتخبات كوت ديفوار والسنغال ومصر وغانا من بين أبرز المرشحين، بينما لا أحد كان يراهن على منتخب الكاميرون الشاب بدون نجمه السابق صامويل إيتو. ومع ذلك، توّج الفريق بلقبه القاري الخامس ليحجز مقعده في روسيا 2017.

تحليل مراسلي فريق FIFA.com
باسكال دو ميرامون مع الكاميرون
لن يدخل منتخب الكاميرون، ثاني أصغر فريق في البطولة بعد ألمانيا، هذه المباراة بثوب المرشح في مواجهة كتيبة لاروخا المخضرمة. وقد كانت المباراة الأخيرة ضد كولومبيا (خسرها 4-0) بمثابة اختبار فاشل ضد فريق من أمريكا الجنوبية، ولكن لا يجب أن ننسى أن هيوجو بروس قام بتغييرات كثيرة في تلك المباراة. ضد لاروخا، سيراهن المدرب البلجيكي على التشكيلة الأساسية التي تألقت في الأشهر الأخيرة.

دييجو زاندرينو مع تشيلي
بحكم تتويجها المزدوج بطلة لأمريكا الجنوبية، تُعتبر تشيلي أحد الفرق المرشحة للفوز باللقب. وهذا ما يجب أن تثبته منذ المباراة الأولى ضد الكاميرون، على الرغم من غياب كلاوديو برافو، الكابتن واللاعب الأساسي الذي لم يغب عن أي مباراة في النسختين الأخيرتين من كأس العالم FIFA والنسخ الأربع الأخيرة من كوبا أمريكا. على المستوى الجماعي والفردي، يجب أن تكون لاروخا قادرة على حل أي مشكلة تطرحها الكاميرون.

التشكيلتان المحتملتان
الكاميرون: فابريس أوندوا، كولينز فاي، أدولف تييكو، مايكل نجاديو نجادجوي، جوناثان نجويم، أرنود دجوم، سيباستيان سياني، جاك زووا، بنجامين موكاندجو، كريستيان باسوجوج، فينسنت أبوبكر.

تشيلي: جوني هيريرا، ماوريسيو إيسلا، جاري ميديل، جونزالو خارا، جان بوسيجور، أرتورو فيدال، مارسيلو دياز، تشارلز أرانجيز، خوسيه فوينزاليدا، إدواردو فارجاس، أليكسيس سانشيز.

أين يمكن مشاهدة المباريات؟