حقّق منتخب ألمانيا انطلاقة قوية في مشواره بكأس القارات روسيا 2017 FIFA بعد فوزه على أستراليا بنتيجة 3-2 في بداية مشوار الفريقين في المجموعة الثانية على ملعب فيشت في سوتشي. كانت بداية المباراة سريعة من أبطال العالم الذين سجّلوا هدف التقدم بعد مرور خمس دقائق فقط عبر لارس ستينديل وأضاف جوليان دراكسلر الهدف الثاني من ركلة جزاء بعدما عادل تومي روجيتش النتيجة للمنتخب الأسترالي. وفي الشوط الثاني، واصل المنتخب الألماني الأداء السريع والهجومي وسجّل هدفاً سريعاً آخر عبر ليون جوريتزكا بينما قلّص تومي يوريتش النتيجة للمنتخب الأسترالي الذي فشل في تسجيل هدف التعادل مع ما تبقى من الشوط الثاني.

عش الأحداث مجدداً: أولاً بأول والإحصائيات وغيرها

ماذا تعني النتيجة؟
نجح المنتخب الألماني في اختباره الأول في البطولة خصوصاً مع التغييرات الكثيرة التي أجراها المدرب الألماني يواكيم لوف حيث اعتلى أبطال العالم المجموعة بفارق الأهداف عن المنتخب التشيلي الذي فاز على منتخب الكاميرون يوم الأحد. وقد كانت النقاط الثلاث مهمة للمنتخب الألماني قبل مواجهته النارية مع تشيلي يوم الخميس المقبل. في المقابل، كان المنتخب الأسترالي ومدربه أنجي بوستيكوجلو يمنيان النفس بتحقيق نتيجة إيجابية ولكنهم دفعوا ثمن الأداء المرتبك في الشوط الأول من المباراة وسيحاولون السير على خطى الأداء الذي قدّموه في الشوط الثاني من أجل تحقيق الفوز أمام الكاميرون.

تحليل مراسلي فريق FIFA.com
بيتر سميث مع أستراليا
وعد المنتخب الأسترالي بالهجوم وتهديد المرمى في كل فرصة متاحة وفعلوا ذلك متى كان الأمر ممكناً. وقد دفعوا كثيراً ثمن هذا الأمر بعد غياب السيطرة في الشوط الأول الذي تفوّق فيه المنتخب الألماني الذي سجّل مبكراً في كل شوط. ولكن المنتخب الأسترالي سيأخذ الكثير من المعنويات من الأداء في الشوط الثاني أمام أبطال العالم وهو ما يعد بأداء أفضل في المواجهة المقبلة أمام الكاميرون.

ستيفن بوتر مع ألمانيا
قبل بداية البطولة، تحدّث لاعبو ألمانيا عن استمتاعهم بالمناسبة وكان الأمر واضحاً على أرض الملعب خصوصاً بعد الأداء المميز في الشوط الأول وكان يجب عليهم أن يسجّلوا المزيد من الأهداف في هذا الشوط. وبالنظر إلى القدرات التكتيكية المتوفّرة للمدرب يواكيم لوف، فإن التمريرات المتقنة لم تكن أمراً مفاجئاً. وقد قدّم المنتخب الألماني أداءاً جيداً على الرغم من لعبه بتشكيلة غير مُعتادة إلى أن تم اختراق الدفاع وأصبحت الأمور بعد ذلك معقدّة وكان هناك الكثير من الفراغات.

جائزة Bud Alcohol Free لأفضل لاعب في المباراة
كان هناك مهمة كبيرة على عاتق جوليان دراكسلر باعتباره أحد لاعبي الخبرة في تشكيلة المنتخب الألماني بعدما لعب في كأس الأمم الأوروبية 2016 وكان في تشكيلة المنتخب الألماني الذي فاز باللقب في كأس العالم البرازيل 2014 FIFA. وفي مباراة اليوم، أدى دراكسلر أداءاً قيادياً وحافظ على رابطة جأشه أيضاً عندما نفّذ بنجاح ركلة جزاء ليسجّل الهدف الثاني لفريقه.

الإحصائية
13 - 
يبدو أن الرقم 13 هو رقم الحظ بالنسبة للمنتخب الألماني أمام أستراليا. ففي جميع مباريات ألمانيا أمام المنتخب الأسترالي في مسابقات FIFA للكبار، زار كل لاعب ألماني حمل هذا الرقم شباك المنتخب الأسترالي. ففي كأس العالم 1974 FIFA، سجّل جيرد مولر هدفاً أمام أستراليا قبل أن يقوم بذلك مايكل بالاك في كأس القارات 2005 FIFA وسجّل توماس مولر هدفاً في كأس العالم 2010 FIFA قبل أن يحذو حذوهم لارس ستينديل اليوم.

مباريات الجولة الثانية
الكاميرون - أستراليا، 22 يونيو/حزيران، سانت بطرسبرج
ألمانيا - تشيلي، 22 يونيو/حزيران، كازان

تابع
كأس القارات FIFA على Twitter | كأس القارات FIFA على Facebook | كأس القارات FIFA على Instagram

</blockquoteclass="twitter-tweet">