صرّح مدرب المنتخب الألماني يواكيم لوف عقب فوز فريقه بهدف دون ردّ على تشيلي باختصار قائلاً: "إنها فرحة عظيمة. قدّمنا أداءاً مدهشاً طيلة ثلاثة أسابيع وفي مباراة اليوم أيضاً كافحنا في جميع أنحاء الملعب. قام اللاعبون بعمل رائع، وأنا فخور جداً بهم."

ثم أضاف: "هذا النهائي عجيب، فهناك لاعبون كثر لم يسبق لهم المشاركة في أي نهائي، ولن ينسوا هذه المباراة طيلة حياتهم. في الشوط الثاني، كان الصراع قوياً ومحتدماً، ولم يدّخر التشيليون أي جهد، لكن لاعبي فريقي كافحوا بكل قواهم. كل لاعب حاضر هنا بات يملك في جميع الأحوال موقعاً أفضل مما كان يملكه قبل كأس القارات. وسنستفيد من هذا الأمر. لدينا في الديار المزيد من اللاعبين الجيدين."

وتابع جوليان دراكسلر الفائز بكرة adidas الذهبية بقوله: "قاتلنا بشكل رائع وحققنا هذا الفوز عن جدارة واستحقاق! لم يسبق لنا أن لعبنا جماعياً بهذا الشكل، لهذا يكتسي هذا النصر قيمة أكبر."

وبالطبع، كانت كتيبة لاروخا محبطة للغاية بسبب النتيجة، لكن خاصة بالنظر للإحصائيات المسجلة. كان بطل أمريكا الجنوبية مرتين قد استحوذ على الكرة بنسبة 61 بالمائة، كما تفوق على الألمان في عدد المحاولات (20 مقابل 8). وعلّق المدرب خوان أنطونيو بيتزي قائلاً: "قدّمنا أداءاً رائعاً، وبذلنا الكثير من الجهد. تمكننا لفترة طويلة من فرض أسلوب لعبنا على الخصم، فقد كنا أصحاب المبادرة." ثم أضاف: "لكن هكذا هي كرة القدم، خسرنا ونحن نشعر بالحزن. ولكننا راضون أيضاً، حيث أننا نعرف الآن أنه بإمكاننا مقارعة أفضل الفرق."

كما أكد حارس مرمى تشيلي كلاوديو برافو الذي توّج بقفاز adidas الذهبي كأفضل حارس مرمى في البطولة قائلاً: "تعلمنا الكثير، وقدمنا كل ما في وسعنا. خسرنا أمام فريق من المستوى العالمي. إننا نشعر بالحزن، غير أنه يمكننا أن نكون فخورين بأنفسنا، فلم نتراجع أبداً."

عش الأحداث مجدداً: أولاً بأول والإحصائيات وغيرها

تابع
كأس القارات FIFA على Twitter | كأس القارات FIFA على Facebook | كأس القارات FIFA على Instagram