أعلنت شركة غازبروم، الشريك الرسمي لـFIFA وكأس العالم 2018 FIFA، عن افتتاح الموسم الخامس من البرنامج الدولي للأطفال "كرة القدم من أجل الصداقة" والذي سيقام في سانت بطرسبرج في روسيا في الفترة من 26 يونيو/حزيران إلى 3 يوليو/تموز.

وقد توسّع البرنامج، الذي يهدف إلى تطوير كرة القدم للشباب وتعزيز احترام الثقافات والعرقيات من مختلف أنحاء العالم، بشكل كبير في 2017 حيث تضاعف عدد الدول المشاركة من 32 إلى 64.

وفي هذا العام، ستشارك المكسيك والولايات المتحدة لأول مرة في بطولة كرة القدم من أجل الصداقة ما يعني أن أحدث نسخة ستجمع لاعبين من الأميركتين وأفريقيا وأوروبا وآسيا.

ويبرز من بين القيم الأساسية، التي يدعمها ويعززها المشاركون في البرنامج، الصداقة والمساواة والعدالة والصحة والسلام والإخلاص والانتصار والتقاليد والشرف.

تم اعتماد نظام جديد للموسم الخامس؛ فبدلاً من تمثيل أندية كروية من دول مختلفة، سيتم تقسيم اللاعبين إلى ثمانية فرق صداقة دولية ستتكون الفرق من ثمانية لاعبين ولاعبات من تتراوح أعمارهم بين 12 إلى 14 عاماً بما في ذلك من ذوي الاحتياجات الخاصة.

بدوره، قال رين لامبرت من فريق ناشئي ماريبور السلوفيني "شاركت في موسم 2016 كلاعب وأعتبر نفسي محظوظاً جداً لأن المشروع يوفر فرصاً جديدة لجميع السفراء الصغار. لو كان عمري الآن 12 سنة لفعلت المستحيل لأشارك في الموسم الجديد."

وسيُختتم الموسم الخامس في مشروع كرة القدم من أجل الصداقة بزيارة إلى المباراة النهائية لكأس القارات 2017 FIFA في سانت بطرسبرج. وسيشارك الصحفيون الصغار في تغطية جميع الفعاليات الرئيسية على قدم المساواة مع كبار الصحفيين.

من جهته صرّح السيد ألكسي ميلر، رئيس لجنة إدارة غازبروم، قائلاً: "غازبروم تنظم مشروعات عالمية تتطلع للمستقبل ويتماشى مشروع كرة القدم من أجل الصداقة مع هذا الهدف بصورة مثالية؛ فقد زاد عدد الدول المشاركة إلى ثمانية أضعاف. من المقرر أن تستضيف سانت بطرسبرج هذا العام ناشئين من أربع قارات، وهذا يعني أن قيم مشروعنا الاجتماعي مفيدة للأطفال والمراهقين حول العالم."

من جهته صرّح فيليب لي فلوك، كبير المسؤولين التجاريين لدى FIFA، قائلاً: "إن مبادرة غازبروم ستعطي صوتاً للأطفال من مختلف أنحاء العالم ونحن نقف قلباً وقالباً خلف الأهداف والقيم الأساسية لمشروع كرة القدم من أجل الصداقة. يسعدنا دعم مبادرات اللجة المنظمة لمشروع كرة القدم من أجل الصداقة حتى كأس العالم 2018 FIFA".