. شهد الفريق الوطني الروسي تغييرات جذرية منذ كأس الأمم الأوروبية 2016
. شهد ربيع هذا العام أفضل أداء في مسيرة أليكسي ميرانشوك
. مدرب منتخب روسيا السابق ليونيد سلوتسكي يعتقد أن "[أليكساندر] جولوفين هو ألمع نجم شاب في كرة القدم الوطنية"

بإلقاء نظرة على منتخب روسيا الذي سيخوض بطولة كأس القارات 2017 FIFA، قد يجد العديد من متتبعي كرة القدم صعوبة في التعرف على بعض الوجوه الجديدة، بعدما طرأت تغيرات كبيرة على صفوف الفريق منذ مشاركته في كأس الأمم الأوروبية 2016. فبينما اعتزل المخضرمان سيرجي إيجناشيفيتش وفاسيلي بيريزوتسكي اللعب دولياً، قرر رومان شيروكوف وضع حد لمسيرته الكروية بشكل نهائي، فيما سيغيب المهاجم أرتيم دزيوبا عن بطولة الأبطال بسبب إصابة في الركبة.

لكن لحسن حظ المدرب ستانيسلاف تشيرتشيسوف، فإن روسيا تزخر بعدد من اللاعبين الشباب الموهوبين الذين وجه إليهم الدعوة للانضمام إلى المنتخب، حيث أظهروا استعدادهم الكامل لسد الفراغ الذي تركه النجوم المخضرمون الراحلون أخيراً عن الفريق الوطني. وتقع المسؤولية بالأساس على عاتق ألكسندر جولوفين وأليكسي ميرانشوك، لاعبَي خط الوسط البالغين من العمر 21 عاماً، فضلاً عن المدافع جورجي دزيكيا ابن الثالثة والعشرين.

ألكسندر جولوفين
العمر: 21
النادي: سيسكا موسكو
المباريات الدولية: 12
الأهداف الدولية: 2

اكتشف عشاق كرة القدم العالمية ألكسندر جولوفين بفضل ليونيد سلوتسكي، الذي أشركه في تشكيلة روسيا الأساسية مرتين خلال بطولة أمم أوروبا العام الماضي. وفي المقابل، كانت الجماهير المحلية تعرف لاعب الوسط هذا منذ فترة طويلة، علماً أن فابيو كابيلو كان قد استدعاه جنباً إلى جنب مع عدد من اللاعبين الشباب لمباراة ودية ضد بيلاروسيا في صيف 2015.

حينها، كان جولوفين لم يظهر بعد في دوري الدرجة الأولى، ولكن ذلك لم يمنعه من تسجيل باكورة أهدافه الدولية في أول ظهور له بقميص الفريق الوطني. ويتميز ألكسندر بحسه الإبداعي وتمريراته الدقيقة وصموده أمام الصعاب وقدرته على تحمل المشاق، ناهيك عن سرعته في الركض، إذ ليس من قبيل المصادفة أنه ظهر في كل مباريات الدوري الروسي الممتاز الموسم الماضي.

ماذا قيل عنه؟
"لا شك أن جولوفين هو ألمع نجم في روسيا". ليونيد سلوتسكي، المدرب السابق لمنتخب روسيا ونادي سيسكا

أليكسي ميرانشوك
العمر: 21
النادي: لوكوموتيف موسكو
المباريات الدولية: 9
الأهداف الدولية: 2

هناك الكثير من أوجه التشابه في مسيرتَي المتألقين ميرانشوك وجولوفين. فكلاهما تُوجا بجائزة أفضل لاعب شاب في الدوري الروسي الممتاز: أليكسي عام 2015 وألكسندر في الموسم التالي. كما خاض الاثنان باكورة مبارياتهما الدولية في نفس التاريخ، وكان ذلك خلال فوز روسيا ودياً بنتيجة 4-2 ضد بيلاروس في يونيو/حزيران 2015، حيث تمكنا حينها أيضاً من افتتاح سجلهما التهديفي  بقميص المنتخب الأول.

وقد شهد ربيع هذا العام أفضل أداء في مسيرة ميرانشوك حتى الآن، علماً أن لاعب وسط لوكوموتيف سجل أربعة أهداف مقابل سبع تمريرات حاسمة في النصف الثاني من الموسم، بما في ذلك هدف فوز نادي مدينة موسكو في نهائي كأس روسيا.

ماذا قيل عنه؟
"يُعجبني ميرانشوك. أعتقد أنه موهوب جداً وينتظره مستقبل زاهر في مسيرته". روبرتو مارتينيز، مدرب المنتخب البلجيكي

جورجي دزيكيا
العمر: 23
النادي: سبارتاك موسكو
المباريات الدولية: 1
الأهداف الدولية: 0

من مواليد موسكو، ينتمي دزيكيا لعائلة من أصل جورجي، وقد خاض مباراة واحدة فقط بقميص المنتخب الوطني الروسي، حيث تزامنت مع فوز فريقه بنتيجة 3-0 على المجر فى يونيو/حزيران الماضي. ومع ذلك، قدم مدافع سبارتاك أداءً متميزاً جعل جل المراقبون يجزمون تقريباً بشأن ظهوره أساسياً في افتتاح مشوار أصحاب الأرض ضمن بطولة كأس القارات. ويتميز دزيكيا بتفوقه في الكرات العالية وقوته في التحديات الثنائية وحسن تموقعه فوق المستطيل الأخضر، ناهيك عن تحليه بروح المثابرة وتألقه في دقة التمرير، علماً أنه يلعب بارتياح كبير في الدفاع الثلاثي.

ماذا قيل عنه؟
"دزيكيا ليس في الفريق عن طريق الصدفة. فقد كان ضمن قائمتي الموسعة منذ اليوم الأول". ستانيسلاف تشيرتشيسوف، مدرب منتخب روسيا