حصل المركز الطبي العالي للتميز، الذي يوجد داخل مجمع جامعة كرة القدم وعلوم الرياضة في مدينة باتشوكا المكسيكية، على أوراق الإعتماد كمركز طبي للتميز معترف به من قبل FIFA في 11 مايو/أيار.

وحضر هذا الحدث، الذي ترأسه حاكم ولاية هيدالجو خوسيه فرانسيسكو أولفيرا، رئيس لجنة FIFA الطبية الدكتور ميشيل دهوج، وكبير المسؤولين الطبيين لدى FIFA، البروفيسور جيري دفوراك. كما حضر الإجتماع أعضاء جروبو باتشوكا خيسوس مارتينيز، الدكتورة جابرييلا مارجويا كانوفاس والبروفيسور أندريس فاسي، بالإضافة إلى المسؤولين في الإتحاد المكسيكي لكرة القدم، جوستينو كومبيان وديسيو دي ماريا وعدد من المسؤولين الآخرين في الحكومة المركزية والعاصمة المكسيكية.

قبل حفل تقديم أوراق الإعتماد، قام الحضور بزيارة مرافق المركز الطبي للتميز. وسلّط المحافظ خوسيه فرانسيسكو أولفيرا الضوء على عمل جروبو باتشوكا ورئيس نادي باتشوكا في دوري الدرجة الأولى المكسيكي، خيسوس مارتينيز. حيث أكد قائلاً "هذا خير مثال على روح المبادرة التي تحتاجها مدينة هيدالجو، وذلك بخلق مفهوم مبتكر في عالم كرة القدم يتجاوز مجال الرياضة." كما أشاد رئيس الإتحاد المكسيكي لكرة القدم، ديسيو دي ماريا، بالعمل والجهود التي تبذلها الدكتورة جابرييلا مارجويا كانوفاس، رئيسة المركز الطبي العالي للتميز "من أجل تطوير مشاريع في خدمة الرياضة والصحة."

وبعد ذلك، سلّم الدكتور دفوراك للمؤسسة اعتمادها كمركز طبي للتميز لدى FIFA. وأظهر كبير أطباء FIFA دهشته إزاء المرافق الرائعة التي يتوفر عليها جروبو باتشوكا في المركز الطبي العالي للتميز، كما أشار إلى أن المؤسسة تملك أوجه تشابه "مع نادي برشلونة في الإهتمام بمسألة الوقاية من الإصابات بين اللاعبين." وأضاف دفوراك أنه "ربما في المستقبل قد يكون هناك نوع من التعاون."

ومن جهته، رحّب الدكتور ميشيل دهوج بتنفيذ مثل هذه الإستثمارات للحصول على مراكز طبية للتميز بهذه الجودة قائلاً "إنها ضرورية لرعاية ما يقرب من 300 مليون لاعب في العالم، و وبفضل هذه المراكز الطبية يمكن ضمان تقديم الرعاية للرياضيين المكسيكيين. هذا هو أول مركز طبي للتميز FIFA في المكسيك، وباتشوكا هو أول ناد مكسيكي لكرة القدم يملك مركزاً من هذا النوع بين مرافقه."

واختتم الحفل بكلمات رئيس جروبو باتشوكا، خيسوس مارتينيز باتينيو، الذي أعرب عن التزامه مع الرياضيين المحترفين، كما أفصح عن بعض المشاريع الجديدة التي تسعى المؤسسة لتنفيذها قريباً عن طريق المجمع والذي سيحمل اسم "إل موندو توزو."

وختم مارتينيز حديثه "على المستوى الرياضي، تحقق جميع الفرق التي تكون جروبو باتشوكا نتائج جيدة،" قبل أن يؤكد التزام المؤسسة التي يرأسها على البقاء في المستقبل ضمن الصفوف الأولى في مجال البنية التحتية للوقاية والرعاية الطبية.