"مع مواصلة العالم الكروي العد التنازلي للكشف عن الرمز الرسمي وشعار كأس العالم للسيدات 2019 FIFA في باريس يوم 19 سبتمبر/أيلول، سنقوم بمقابلة الأسماء الكبيرة في كرة القدم للسيدات حول ماضي وحاضر ومستقبل كأس العالم للسيدات FIFA."

لاعبة أم مدربة؟
إذا كان بإمكانك الإختيار، كيف تودّين المشاركة في كأس العالم للسيدات فرنسا 2019 FIFA؟
تضحك نجمة البرازيل في سنوات التسعينات من القرن الماضي، سيسي وتُفكّر. فكرّت في الأمر ملياً ثم أعادت التفكير. أجابت قائلة: "من الصعب الإختيار!" ولكنها اختارت أخيراً: "أفضّل المشاركة كلاعبة. ولكن إذا كان لدي فرصة التواجد هناك، لا يهمّ حتى وإن كنت هناك كمشجعة!"

تنتظر هذه البرازيلية، التي اعتزلت اللعب وتعمل الآن في مجال التدريب في الولايات المتحدة، الكثير من كأس العالم للسيدات 2019 FIFA: "ستكون بطولة رفيعة المستوى وملاعب ممتلئة وأجواء رائعة."

لا شك أنها ستكون مختلفة جداً عن تلك التي خاضتها في أواخر التسعينات: "الآن هناك نساء أكثر يمارسن كرة القدم. لقد تغيّر المستوى كثيراً، أصبحت اللعبة تكتيكية أكثر، وهناك المزيد من الدعم والفرص."

لمحة عن سيسي
• وُلدت في 2 يونيو/حزيران 1967 في إسبلانادا (باهيا - البرازيل)
• المركز: لاعبة وسط
• شاركت في نسختين من نهائيات كأس العالم للسيدات FIFA: السويد 1995 والولايات المتحدة 1999
سجّلت الهدف الذهبي الأول في تاريخ كرة القدم للسيدات
• خاضت بطولتين أوليمبيتين: أتلانتا 1996 وسيدني 2000
• فازت بحذاء adidas الذهبي بالتساوي في نسخة الولايات المتحدة 1999

اتضح هذا التطور الهائل في مستوى اللعب جلياً في بطولة كأس الأمم الأوروبية للسيدات 2017. وعلّقت قائلة: "لقد أبهرني أسلوب لعب النمسا وهولندا. لا شك أنهما، إلى جانب فرنسا والولايات المتحدة وألمانيا وإنجلترا، مرشحتان بقوة في بطولة 2019. وآمل أن تكون البرازيل مستعدة أيضاً."

تُدرك سيسي أن الطريق لا يزال طويلاً، ولهذا أشارت إلى ضرورة تحقيق أولويتين لكي تخطو كرة القدم للسيدات خطوة أخرى في تطورها: "الحصول على نفس الحقوق والفرص، وإمكانية الإحتراف في أي مكان في العالم."

وعندما يتعلق الأمر بتحليل كرة القدم البرازيلية والتي تحلم بتدريب منتخبها في يوم من الأيام، تشير سيسي إلى الثقافة الإجتماعية باعتبارها أكبر حاجز أمام نموّها "لقد أظهرنا بالفعل أننا متمكنات ولدينا هويتنا الخاصة. وبالتالي، لا مفرّ من مواصلة القتال."

الأفضل
في سنّ الـ50، كانت سيسي جزءاً من فريق الخبراء الذين عملوا بجدّ لاختيار المرشحات لجائزة The Best من FIFA في فئة السيدات. من الواضح أن نمو هذه الرياضة يزيد من حدة المنافسة ويُعقّد مهمة الإختيار. أكدت قائلة: "لم تكن المهمة سهلة على الإطلاق، لأن هناك العديد من اللاعبات الجيدات ومواهب مختلفة. لقد بقي في الطريق العديد من اللاعبات الرائعات، لأنه كان يجب اختيار 10 لاعبات فقط."