• صعد منتخب الرأس الأخضر 47 مركزاً في التصنيف العالمي
  • يملك منتخب الرأس الأخضر حظوظاً في الوصول إلى روسيا 2018
  • بلاتيني: الإرتقاء مشجّع معنويا

تُعتبر جزر الرأس الأخضر من أصغر البلدان في القارة الأفريقية سواءاً من ناحية المساحة أو النمو الديمغرافي، حيث يتجاوز عدد السكان نصف المليون بقليل حسب آخر إحصاء، رغم ذلك تجد منتخب كرة القدم الأول ينافس بشجاعة كبار القارة في مختلف المنافسات، معتمداً على لاعبين قادمين أغلبهم من البطولة البرتغالية.

وبالرغم من ذلك، وصل منتخب الرأس الأخضر إلى القمة في التصنيف العالمي FIFA/Coca-Cola سنة 2015، عندما احتل أحسن مرتبة في تاريخه وهي الـ39 عالمياً والأولى أفريقياً، بفضل النتائج الرائعة التي حققها في تلك الفترة، ورغم عدم وصوله إلى هذه المرتبة في آخر تصنيف لشهر سبتمبر/أيلول الأخير، إلا أن الطفرة التي حققها تستحق الإشادة، وهو الذي صعد 47 مركزاً في شهر واحد في التصنيف العالمي FIFA/Coca-Cola.

هذه الطفرة تعود بالدرجة الأولى إلى الفوزين اللذين حققهما منتخب الرأس الأخضر في تصفيات كأس العالم روسيا 2018 FIFA، حيث تفوق على أرضه بنتيجة (2-1) قبل أن يكرر نفس الإنجاز في بلاد مانديلا، ليبعث بذلك مشواره في تصفيات كأس العالم FIFA قبل أن يسقط على أرضه أمام السنغال يوم السبت الماضي.

تقدم ملحوظ
تحدّث موقع FIFA.com مع أحد نجوم منتخب الرأس الأخضر بلاتيني، الذي تطرق لاستفاقة فريقه مؤخراً وصعوده الكبير في التصنيف العالمي FIFA/Coca-Cola، قائلا: "عانينا كثيراً في بداية التصفيات وخسرنا مباراتين، لكننا عدنا بقوة ورفعنا التحدي وهذا أمر جيد بالنسبة إلينا أن تربح 47 مرتبة في التصنيف العالمي فهذا مشجع من الناحية المعنوية."

بعد الهزيمة في أولى جولتين أمام السنغال وبوركينا فاسو، لم يكن أكبر المتفائلين يراهنون على العودة القوية أمام جنوب أفريقيا في الجولتين الثالثة والرابعة، خاصة بعدما تلقى الفريق هدفاً في مرماه من توكيلو رانتي في الدقيقة الـ14 من مباراة الذهاب، ما زاد من قلق وخيبة أمل الجماهير التي كانت في الملعب، قبل أن تنقلب كل المعطيات ويفوز الرأس الأخضر بفضل ثنائية من نونو روشا، ويعود بثلاث نقاط ثمينة في الإياب بثنائية من لاعب آخر هذه المرة وهو جاري رودريجيز.

تحدث بلاتيني عن المواجهتين اللتين ساهمتا بشكل مباشر في التقدم بـ47 مرتبة في التصنيف، قائلاً:" المواجهتان كانتا صعبتين أمام منافس قوي، فلم يكن سهلاً الفوز ذهاباً وإياباً على جنوب أفريقيا، لكننا عملنا بجد وكنا أقوياء فوق المستطيل الأخضر وتجاوزنا المرحلة الصعبة الأولى والفريق يسير في الطريق الصحيح."

تطلعات للأفضل
ومما لا شك فيه أن منتخب الرأس الأخضر لا يفكر في التوقف عند هذا الحد، بل يتطلع لمواصلة النتائج الإيجابية ولما لا خطف تذكرة المشاركة في كأس العالم روسيا 2018 FIFA لأول مرة في تاريخ البلد، حيث ستكون مواجهة بوركينا فاسو في آخر مباراة من التصفيات حاسمة في التصفيات إذ يجب على الفريق الضيف الفوز وانتظار نتائج المواجهتين بين السنغال وجنوب أفريقيا.

وقد سبق للرأس الأخضر أن حققت أحسن تصنيف لها في تاريخها سنة 2015 لما احتلت المرتبة الأولى أفريقياً، وهو ما يسعى رفقاء بلاتيني إلى إعادته في حال واصلوا النتائج الإيجابية وخطفوا تذكرة كأس العالم FIFA.

وتحدث بلاتيني في الختام، قائلاً "وصولنا للمرتبة الأولى أفريقياً في التصنيف العالمي كان أمراً رائعاً، وتطلعاتنا الحالية مواصلة الفوز لاستعادة تلك الفترة الرائعة التي مررنا بها، لهذا، فلن نبحث إلا عن الفوز بالنقاط الثلاث."