قرّر FIFA تجميد عضوية الإتحاد الباكستاني لكرة القدم بأثر فوري استناداً إلى قرار مكتب مجلس FIFA الصادر بتاريخ 10 أكتوبر/تشرين الأول 2017 بسبب تدخل طرف ثالث في شؤونه.

وقد اتخذ هذا المكتب قراره هذا نظراً لكون مكاتب الإتحاد الباكستاني لكرة القدم وحساباته لا تزال تحت سيطرة مدير منتدب من المحكمة، وهو ما يُشكل انتهاكاً لالتزامات الإتحاد الوطني بإدارة شؤونه بشكل مستقل دون تأثير أي طرف خارجي ثالث، وذلك بما يتّفق مع نظام FIFA الأساسي.

وسيتم رفع تجميد العضوية حال عودة إمكانية التصرف بمكاتب الإتحاد وحساباته إلى الإتحاد الباكستاني لكرة القدم.

 وبتجميد عضويته، يفقد الإتحاد الباكستاني لكرة القدم كافة حقوق العضوية المنصوص عليها في المادة 13 من نظام FIFA الأساسي. ولن يكون ممثل الإتحاد وأنديته مؤهلين للمشاركة في البطولات الدولية قبل رفع قرار التجميد.

ويعني هذا القرار أيضاً أن الإاتحاد الباكستاني لكرة القدم وأياً من أعضائه ومسؤوليه لن يستفيد من برامج ودورات التطوير أو التدريب التي يقدمها FIFA أو الإتحاد الآسيوي AFC. إضافة إلى ذلك، ووفقاً للمادة 16/الفقرة 3، من نظام FIFA الأساسي، لا يجوز للإتحادات الأعضاء الأخرى القيام باتصالات رياضية مع الإتحاد الباكستاني لكرة القدم خلال فترة تجميد عضويته.