• فريقان فقط من أصل 19 فريقاً مشاركاً في بطولة كأس العالم التفاعلية للأندية FIFA لا يمثلان أوروبا
  • ريفر بلايت هو أول فريق من أمريكا اللاتينية يملك فئة الرياضة الإلكترونية
  • كولاجروسي: "اليوم من الأسهل التجسس على خصومك"

من بين الأندية الـ19 المشاركة في النسخة الأولى من كأس العالم التفاعلية للأندية FIFA، هناك 17 فريقاً أوروبياً. فقط نيويورك سيتي وريفر بلايت يكسران هيمنة القارة العجوز. تحدّث موقع FIFA.com مع فرانكو كولاجروسي الذي سيمثّل الفريق الأرجنتيني في النهائيات التي ستقام في لندن يوم السبت 5 أغسطس/آب، والتي يمكنكم متابعتها مباشرة على الفيديو على موقع FIFA.com.

يقول اللاعب البالغ من العمر 26 عاماً "أشعر بالفخر لأنني سأمثل فريق العمر وبلدي وأمريكا اللاتينية. كما أشعر بالحماس لأن الرياضة الإلكترونية في أمريكا اللاتينية لا تزال في بداياتها وهذه المشاركة يمكن أن تحفز أندية أخرى على ركوب هذه الموجة."

FranoPlay في لمحة
- يتدرب 5 ساعات يومياً
- يحبّ أسلوب لعب Hashtag_Tass وAHugeGorilla وPrinsipe
- هوايته الأخرى هي لعب كرة القدم مع الأصدقاء
- ليوناردو بونزيو هو لاعبه المفضل في ريفر بلايت

وأوضح قائلاً: "أتدرب ساعتين يومياً على الجانب النظري (دراسة أساليب اللعب، وأفضل الخطط التكتيكية، والكرات الثابتة، واللاعبين، إلخ) وثلاث ساعات على ممارسة الجانب التطبيقي،" مضيفاً "في بعض الأحيان الشيء المهم لتحسين الأداء ليس عدد ساعات اللعب، وإنما التركيز الذي تتحلى به في تلك الساعات، لأن دماغ الإنسان يميل إلى التعب. وفي عطلة نهاية الأسبوع عادة ما ألعب أكثر بقليل من الأيام الأخرى."

ستكون المرة الأولى التي يزور فيها كولاجروسي لندن، ويودّ أن تتاح له الفرصة لزيارة ملعبي تشيلسي وآرسنال. ولكن أفضل ذكرى يمكن أن يحصل عليها هي التتويج بلقب النسخة الأولى من مسابقة كأس العالم التفاعلية للأندية FIFA. ولتحقيق ذلك عمل بجدّ كبير في الأيام الأخيرة.

وقال "منذ أن تأهلت، قمت ببحث دقيق عن خصومي لدراسة خططهم التكتيكية، وأساليب لعبهم، والكرات الثابتة، إلخ. اليوم من الأسهل ‘التجسس’ على الخصم لأن المحتوى متعدد المنصات يسمح لك بذلك."

FranoPlay ذاهب إلى لندن! بالتوفيق في كأس العالم التفاعلية للأندية!

في أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي، أصبح ريفر بلايت أول ناد في أمريكا اللاتينية يُنشئ فئة الرياضة الإلكترونية بتعاقده مع هذا اللاعب المحترف الذي يمثله بصفة رسمية في المنافسات.

وقد علّق كولاجروسي قائلاً "كانت هذه السنة للتأقلم وإنشاء المشاريع الهامة التي سوف تتحقق في العام المقبل. وتُعتبر هذه المشاركة في أول نسخة من مسابقة كأس العالم التفاعلية للأندية بمثابة مسك الختام لهذه المرحلة الأولى."

نصيحة لمن يريد السير على خطاه
"يجب أن يسعى للتحسن كل يوم، وألا يتعود على أسلوب لعب رتيب، وأن يبحث ويتعمق، وأن يتطلع إلى أفضل اللاعبين، وأن يحاول فهم اللعب والتحركات. وعلى وجه الخصوص، أن لا يستسلم أبداً."