أحداث اليوم- حفل اليوم الأخير من دور المجموعات لمسابقة كرة القدم للرجال ضمن دورة الألعاب الأولمبية ريو 2016 بالأحداث الدراماتيكية وتميز باحتساب سبع ركلات جزاء في ثماني مباريات أقيمت في مختلف أنحاء البرازيل ترجمت منها أربع وأهدرت ثلاث، وكانت المواجهة العصيبة بين منفذ ركلات الجزاء وحارس المرمى حاسمة تحديداً في المجموعتين الأولى والرابعة. 

لم تحتج البرازيل الدول المضيفة وتحديداً جابرييل باربوسا لأي ركلة جزاء خلال المواجهة ضد الدنمارك لتُنهي صياماً عن التهديف لازمها حوالي ثلاث ساعات ونصف من دون أن تسجل. سجل جابيجول هدفين على مدار الشوطين وأضاف جابرييل جيسوس ولوان الهدفين الآخرين لتخرج البرازيل فائزة وتنتزع صدارة المجموعة الأولى. وقد رافقه المنتخب الدنماركي إلى الدور التالي مستغلا انتهاء المباراة الثانية في هذه المجموعة بين جنوب أفريقيا والعراق بالتعادل 1-1 في ساو باولو. 

كانت ركلة الجزاء التي نفذها جونزالو باسيينسيا في مرمى الجزائر الأولى خلال هذا النهار وقد ساهمت في انتزاع البرتغال المركز الأول في المجموعة الثانية. واحتسبت ثلاث ركلات جزاء في مباراة الأرجنتين وهندوراس وسجل من واحدة منها أنتوني لوزانو هدفاً كان حاسماً للمنتخب الذي يطلق عليه لقب "لوس كاتراشوس" لبلوغ الدور ثمن النهائي وذلك بعد أن أهدر زميله براين أكوستا والأرجنتيني أنخل كوريا ركلتيهما. 

واكتسحت ألمانيا فيجي بعشرة أهداف من دون مقابل لتبلغ الدور ربع النهائي، وقد انقذ حارس فيجي سيميوني تامانيسو محاولة ماكس ماير من نقطة الجزاء قبل أن يترجم زميله نيلز بيترسن محاولته بنجاح. وسجل الكولومبي دورلان بابون ركلة جزاء على ملعب ناديه السابق ساو باولو ليساعد لوس كافتيروس على تحقيق نتيجة مفاجئة 2-0 على نيجيريا ليتأهل المنتخب الأمريكي الجنوبي إلى الأدوار الإقصائية، في حين ضمنت كوريا الجنوبية بطاقتها الى الدور التالي أيضاً من دون الحاجة إلى ركلات الجزاء. 

النتائج
المجموعة الرابعة

الجزائر 1-1 البرتغال
الأرجنتين 1-1 هندوراس 

المجموعة الثالثة
ألمانيا 10-0 فيجي
كوريا الجنوبية 1-0 المكسيك 

المجموعة الثانية
كولومبيا 2-0 نيجيريا
اليابان 1-0 السويد 

المجموعة الأولى
الدنمارك 0-4 البرازيل
جنوب أفريقيا 1-1 العراق 

هدف اليوم
كوريا الجنوبية 1-0 المكسيك، كوون تشانج هوون (77)
كانت الأعصاب مشدودة في ملعب استاديو ناسيونال طوال المواجهة التي جمعت بين المنتخب الآسيوي والأمريكي الشمالي قبل أن تُحسم الأمور قبل ربع ساعة من نهاية المباراة. راوغ لاعب وسط سوون بلووينجز مدافعين مكسيكيين خارج منطقة الجزاء قبل أن يطلق كرة قوية بيسراه استقرت في الزاوية العليا لحارس مرمى وقائد المكسيك األفريدو تالافيرا الذي لم يحرك لها ساكناً. 

لحظات للذكرى
تامانيسو يخطف الأضواء
: مُنيت شباك فيجي بإجمالي 23 هدفاً في ثلاث مباريات خلال ألعاب ريو 2016 بينها 10 أهداف في المباراة الأخيرة في دور المجموعات ضد ألمانيا وبالتالي من الصعب ايجاد أي شيء إيجابي يتعلق بحارس مرماها سيميوني تامانيسو. لكن حارس مرمى نادي أف سي ريوا حظي بلحظة مجد خلال المباراة ضد ألمانيا حيث نجح في التصدي لركلة جزاء نفذها قائد منتخب ألمانيا قصير القامة ماكس ميير الذي كان قد سجل ثلاثة أهداف في المباراة ذاتها، وقد ارتمى حارس فيجي على الجهة اليسرى منقذاً محاوة ماير. ومنيت شباك حارس فيجي بهدفين إضافين بعد ذلك، لكنه شعر بأنه جبّار بعد تصديه لمحاولة صاحب القميص رقم 7 في ألمانيا من نقطة الجزاء. 

ركلة جزاء بابون: انضم المهاجم الكولومبي دورلان بابون إلى صفوف ساو باولو في الأشهر التي سبقت انطلاق نهائيات كأس العالم البرازيل 2014 FIFA وعينه على التواجد في التشكيلة الرسمية لمنتخبه بلاده في العرس الكروي. لم تسر الامور كما يشتهي، لكن لاعب مونتيري المكسيكي الآن عاد إلى البرازيل للمشاركة في ريو 2016 وإلى الملعب الذي لعب فيه لدى زيارته الأولى إلى البرازيل. بابون الذي نفذ ركلة جزاء عندما كان في صفوف ساو باولو في إحدى المرات لينوب عن الحارس الشهير الاختصاصي في هذا المجال روجيرو سيني، نفذ بنجاح ركلة جزاء لمصلحة منتخب بلاده في مرمى نيجيريا. 

وقال في هذا الصدد لموقع FIFA.com بعد المباراة "أمر مختلف وجميل أن أعود إلى هنا واللعب مع المنتخب الوطني. ينسج لاعب كرة القدم علاقات مع مدن مختلفة خلال مسيرته وهذا أمر مميز. كانت إقامتي في ساو باولو قصيرة لكني شعرت بحب الجمهور لي".

جابيجول ينهي التوتر: انتهى الانتظار الطويل. استمرّ صبر عشاق المنتخب البرازيلي 206 دقيقة قبل أن يسجل فريقهم باكورة أهدافه في مسابقة كرة القدم للرجال في الألعاب الأوليمبية وقد عاشوا أوقاتاً عصيبة. لكن جابرييل باربوسا أنهى التوتر الذي كان سائداً في ملعب أرينا فونتي نوفا. مرر دوجلاس سانتوس كرة عرضية متقنة داخل المنطقة فشل لوان في اللحاق بها لكن جابيجول تابعها داخل الشباك. وللمفارقة، فقد تم الاحتفال بهذا الهدف على بعد 900 ميل في ملعب كورينثيانز أرينا في ساو باولو حيث كان يلتقي المنتخبان العراقي والجنوب أفريقي ضمن منافسات المجموعة ذاتها. أطلق الجمهور هتافات "البرازيل! البرازيل!" في المدرجات حيث انضم الجمهور البرازيلي إلى الاحتفال مع مواطنيه في مختلف البلاد.

التصريحات
"يملك نوعية رائعة بقدمه اليسرى. يا لها من تسديدة لا تصدق! كانت هذه المباراة صعبة للغاية لمهاجمينا. سنحت لنا فرصة واحدة، إنها كرة القدم. في بعض الأحيان تسجل بهذه الطريقة. كما أني أعتقد بأننا نستحق صدارة المجموعة وأن نكون الفريق الأول. نحن سعداء فعلاً لكن يتعين علينا التركيز على هندوراس الآن". سون هيونج مين، متحدثا عن كوون تشانج هوون صاحب الهدف الحاسم ضد المكسيك

المباريات المقبلة

ربع النهائي، يوم السبت 13 أغسطس/آب

البرتغال - ألمانيا، برازيليا، استاديو ناسيونال، 13:00
نيجيريا - الدنمارك، سالفادور، أرينا فونتي نوفا، 16:00
كوريا الجنوبية - هندوراس، بيلو هوريزونتي، استاديو مينيراو، 19:00
البرازيل - كولومبيا، ساو باولو، اأرينا كورينثيانز، 22:00

(*جميع المباريات بالتوقيت المحلي)