يشهد الدور نصف النهائي من مسسابقة كرة القدم للرجال في الألعاب الأوليمبية ريو 2016 مشاركة ثلاثة منتخبات عملاقة حققت الكثير من الألقاب الأوليمبية وبطولات كأس العالم FIFA وزائر مفاجىء قادم من أمريكا الوسطى. فمنتخب هندوراس هو الوحيد من بين الرباعي الذي لم يحرز أي ميدالية وسيواجه المنتخب البرازيلي الساعي إلى الذهبية الأولى في تاريخه في مباراة سيكون مسرحها البيت الكروي الروحي للكرة البرازيلية ملعب ماراكانا. فيما ستحاول نيجيريا حاملة ذهبية نسخة 1996 وألمانيا صاحبة برونزية نسخة 1988 كتابة صفحة جديدة في تاريخهما الأوليمبي من خلال التأهل للعب على الميدالية الذهبية خلال مواجهتمها في ساو باولو. يقوم موقع FIFA.com بتقديم اليوم العاشر من بطولة كرة القدم الأوليمبية .

المباراة
البرازيل-هندوراس، ريو دي جانيرو، الأربعاء 17 أغسطس/آب، الساعة 13:00 بالتوقيت المحلي
بعد 11 مباراة في كأس العالم البرازيل 2014 FIFA وريو 2016، سيحظى المنتخب البرازيلي بشرف اللعب في ملعب ماراكانا الشهير. وسيكون الحلم الذي يراود الشعب البرازيلي بالعودة إلى الملعب ذاته لخوض النهائي على الذهبية معلقاً بأداء السيليساو ضد لوس كاتراتشوس. وكان الفريق الذي يستضيف نسخة ريو 2016 قد تغلب على منافسه من أمريكا الوسطى في لقاء الفريقين في الدور ربع النهائي في لندن 2012 وانتهى في مصلحة البرازيل 3-2، علماً بأن هندوراس تقدمت مرتين في تلك المباراة وحققت أفضل نتيجة حينها في تاريخ مشاركاتها الأوليمبية.

يتميز رجال المدرب خورخي لويس بينتو بمزيج من الصلابة الدفاعية بالإضافة إلى تألق حارس مرماه لويس لوبيز وتحديداً في المباراة الأخيرة ضد كوريا الجنوبية في ربع النهائي، والإعتماد على هجمات مرتدة سريعة بواسطة ألبيرث إيليس، وروميل كويوتو وأنتوني لوزانو الذين يشكلون ثلاثياً نارياً في خط المقدمة. وسيواجه هذا الثلاثي دفاعاً صلباً قوامه الرباعي زيكا، ورودريجو كايو، ماركينيوس ودوجلاس سانتوس، ومن ورائهما حارس المرمى ويفرتون الذي لم تمن شباكه بأي هدف حتى الآن في ريو 2016 على مدى ست ساعات.

نيجيريا-ألمانيا، أرينا كورينثيانز، ساو باولو، الأربعاء 17 أغسطس/آب، الساعة 16:00 بالتوقيت المحلي
عندما يتعلق الأمر بدورة الألعاب الأوليمبية يتعين على المنتخبين العودة إلى الوراء فترة طويلة من الزمن لإستعادة الأمجاد الغابرة، حيث كانت أفضل نتيجة حققتها ألمانيا إحرازها الميدالية البرونزية عام 1988 قبل سنتين من تتويجها بطلة لكأس العالم إيطاليا 1990 FIFA. ويأمل المنتخب الألماني في أن تكون الأمور معكوسة هذه المرة ليحقق نتيجة أفضل من خلال بلوغ النهائي واللعب على الميدالية الذهبية والعودة إلى ملعب ماراكانا الأسطوري الذي شهد تتويجه بطلاً للعالم في 2014.

أما النجاح الأوليمبي لنيجيريا فكان في وقت لاحق وتحديداً عام 1996 عندما أطلق على الفريق في تلك الحقبة لقب "فريق الأحلام"، بالإضافة إلى اكتفائه بالميدالية الفضية عام 2008 بعد خسارته أمام الأرجنتين بقيادة ليونيل ميسي في بكين. ثلاثة لاعبين ألمان فقط يشاركان في دورة ريو 2016 هم جوليان براندت، وروبيرت باور وجريشا بروميل الذين خاضوا المواجهة الأخيرة بين المنتخبين في بطولة عالمية وتحديداً في كأس العالم تحت 20 سنة 2015 FIFA في دور الستة عشرة، والتي شهدت تأهل المنتخب الأوروبي على نظيره الأفريقي.

لاعب تحت الضوء
جوليان براندت (ألمانيا)
يأمل لاعب المنتخب الألماني رقم 11 في أن يكرر العرض الرائع الذي قدمه في مواجهة نيجيريا في الدور الإقصائي من كأس العالم تحت 20 سنة FIFA العام الماضي، حيث شكل خطورة كبيرة على الجناحين خلالها. في ريو 2016، لم يسجل جناح بايرن ليفركوزن حتى الآن أي هدف لكنه كان نجم الفريق الألماني حتى الآن في الدورة. يعتبر براندت العقل المدبر في كل ما يفعله المنتخب الألماني، حيث كان صاحب سبع تمريرات حاسمة، في حين سجل إثنان من زملائه هدفين من تسديدتين مرتدين له، مما يعني أنه كانت له اليد الطولى في أكثر من نصف أهداف ألمانيا حتى الآن (19 هدفاً). توقع براندت نفسه مباراة صعبة في مواجهة المنتخب الأفريقي، وقال في هذا الصدد لتلفزيون الإتحاد الألماني "إنهم مجانين بالمفهوم الإيجابي للكلمة لأنهم يغامرون كثيراً. أعتبر منتخب نيجيريا قوياً في الهجوم ويتمتع لاعبوه بسرعة هائلة."

الرقم
8
- هو مجموع الميداليات التي حققتها المنتخبات المشاركة في الدور نصف النهائي من مسابقة كرة القدم للرجال ضمن الألعاب الأوليمبية ريو 2016 من خلال برونزية لألمانيا، وبرونزيتين وثلاث فضيات للبرازيل، وذهبية وفضية لنيجيريا. وذلك بالإضافة إلى الألقاب التسعة التي حازتها ألمانيا والبرازيل في كأس العالم FIFA وكذلك المكانة الهائلة لثلاثة من أصل أربعة منتخبات في هذا الدور، وبالتالي فإن مهمة هندوراس لن تكون سهلة على الإطلاق.

التصريحات
"ربما يكون المنتخب الألماني مماثلاً لنظيريه السويدي والدنماركي اللذين واجهناهما سابقاً. يتعين علينا أن نكون جاهزين. يجب أن نلعب بطريقة جيدة ونأمل بتحقيق ما يطلبه منا المدرب (سامسون سياسيا). لقد كان المدرب رائعاً من خلال التكتيكات التي يعتمدها والطريقة التي نلعب بها،" قائد نيجيريا ميكيل جون أوبي.

المباريات المقبلة
الدور نصف النهائي
البرازيل-هندوراس، ماراكانا، ريو دي جانيرو، الساعة 13:00
نيجيريا-ألمانيا، أرينا كورينثيانز، ساو باولو، الساعة 16:00
جميع المباريات بالتوقيت المحلي