فوز صعب للمرشحين
© Getty Images


ملخص اليوم ـ ت تأهل منتخبا بيرو وكوريا الجنوبية إلى نهائي منافسات مسابقة كرة القدم في دورة الألعاب الأولمبية للشباب نانجينج 2014، لكن الفريقين لم يظفرا بالفوز بسهولة في موقعتي نصف نهائي ناريتين. فبينما أمضى ممثلو أمريكا الجنوبية اللقاء متأخرين في مجمل دقائقه أمام مفاجأة البطولة جزر الرأس الأخضر ليفوز بالنهاية بفضل مهرجان أهداف في الدقائق الأخيرة من اللقاء، تطلب الأمر بالنسبة لممثلي آسيا تألقاً باهراً من حارس المرمى لتخطي فريق آيسلندي شاب.

النتائج
بيرو 3-1 جزر الرأس الأخضر (0-1)
بدأت المباراة بمفاجأة عندما منح أندرادينو منتخب كاب فيردي تقدماً مفاجئاً بعد دقيقة على انطلاق المباراة. ولفترة في المباراة، بدا وكان منتخب بيرو مصدوماً بالهدف وغير قادر على التعامل معه، ولكنه استعاد أخيراً زمام المبادرة. خان الحظ فرانكلين جيل عندما ارتدت كرته من العارضة في الدقيقة العاشرة، بينما حادت تسديدة جيرالد تافارا عن القائم بعد دقائق قليلة. استمر ممثلو أمريكا الجنوبية بضغطهم وكانوا أمام مواجهة حارس متألق هو ماريو يورجي الذي أبهر الحضور بصدّات رائعة.

تكفلت العارضة مرة أخرى بصد تسديدة لبيرو في الشوط الثاني، وهذه المرة كانت الضربة بتوقيع تافارا من خارج منطقة الجزاء. ثم تمكن أبناء أمريكا اللاتينية أخيرا من هزّ الشباك في الدقيقة 49 ومعادلة النتيجة عبر ضربة جزاء. ثم سجل فابيو من ضربة حرة ليضع بيرو في طريقها إلى النصر قبل أن يأتي هدف فيرناندو باتيشكو ليؤكد فوز بيرو وعبورها للنهائي بعد موقعة ندية.   

كوريا الجنوبية 1-1 آيسلندا (0-0) 3-1 (نتيجة ركلات الترجيح)
استهل الفريقان المباراة بشكل متردد في هذه الموقعة الهامة، وكانت الأولوية للدفاع وهو ما أدى إلى تقليل الفرص الهجومية. الخطر الأكبر أتى في الدقيقة 26 عندما كاد هونج هيونسيوك يهزّ الشباك بعد هجمة فردية اقتحم بها منطقة الجزاء قبل أن يجبر أتلي هرافن أندرسون حارس كوريا الجنوبية على التألق بصدّ كرة رائعة.  

زادت جرأة آيسلندا في الشوط الثاني وكانوا السباقين بهزّ الشباك عبر اللاعب البديل هيلاجي جوديونسون في الدقيقة الستين، إلا أن ممثلي آسيا تمكنوا من معادلة النتيجة بعد ثلاث دقائق فقط. أتى هدف الكوريين عبر لاعب بديل آخر هو جو هويمين الذي هزّ الشباك من ضربة حرة. تم اللجوء بعد ذلك إلى ركلات الترجيح، ونجح الحارس كيم سيونجا في التصدي لثلاث ضربات آيسلندية ومنح الكوريين تذكرة عبور للنهائي.

لحظات للذكرى
هدف ولا أسرع
كان هدف أندرادينو لجزر الرأس الأخضر ثاني أسرع هدف في تاريخ بطولة الشباب الأولمبية. وأصبح ممثلو أفريقيا مشهورين بالأهداف السريعة بعد أن كان كيني قد وجد طريقه إلى الشباك في الدقيقة الثانية من مباراة مرحلة المجموعات مع فانواتو ليمنح فريقه التقدم بهدف دون رد. ولم يسبق سوى للاعب أميرول مازلان أن سجل هدفاً أسرع وكان ذلك لصالح سنغافورة في الدقيقة الأولى من المباراة أمام زيمبابوي في نسخة 2010 من البطولة.

عودة اللاعب الاحتياط المتألق
في المباراة الأولى لآيسلندا أمام هندوراس، تم استدعاء هيلاجي جوديونسون في الشوط الثاني ليتمكن من تسجيل ثلاثة أهداف شخصية. دخل هذا القناص الأشقر إلى المباراة أمام بيرو آملاً بتكرار هز الشباك، ولكنه لم يتمكن من هز الشباك ثلاث مرات. بل وجد طريقه مباشرة بعد دخول الملعب أمام كوريا الجنوبية، وبذلك عزز مكانته كأفضل لاعب بديل.

نغمات كورية
ما من شك في أن النغمات ساعدت الكوريين على الفوز، ففي الاستراحة بين الشوطين، ترددت أصداء "جانجام ستايل" في الملعب، هذه الأغنية الشهيرة التي تصدرت قائمة أفضل الأغنيات لشهور طويلة وأصبحت الأغنية التي حققت أكبر نسبة مشاهدة على Youtube بأكثر من ملياري مشاهدة، ومن المتوقع أن الكوريين رقصوا عليها بعد الفوز.

الرقم
1 ـ كما هو الحال اليوم في المباراة أمام كوريا الجنوبية، كان هيلاجي جوديونسون بحاجة إلى 60 ثانية ليُدخل الكرة إلى شباك الخصم بعد أن دخل كلاعب بديل في المباراة أمام هندوراس في مرحلة المجموعات. وفي المباراتين اللتين شهدتا دخوله إلى أرض الملاعب من دكة الاحتياط، وجد طريقه للمرمى في أقل من دقيقة، وهو إنجاز مشرف يعد بمستقبل باهر.

المباريات التالية*
النهائي
بيرو ـ كوريا الجنوبية، ملعب مجمع جيانينج الرياضي، الأربعاء 27 أغسطس/آب، 20.45

مباراة تحديد صاحب المركز الثالث
جزر الرأس الأخضر ـ أيسلندا، ملعب مجمع جيانينج الرياضي، الأربعاء 27 أغسطس/آب، 18.00
مباراة تحديد صاحب المركز الخامس
هندوراس ـ فانواتو، ملعب مجمع جيانينج الرياضي، الاثنين 25 أغسطس/آب، 20.45

*جميع المباريات بالتوقيت المحلي