يقول المثل القديم "القائم هو أفضل صديق لحراس المرمى" وبالفعل فقد تجَسّد تماماً بالنسبة إلى حارس مرمى وست هام أدريان يوم السبت عندما سدد الأرجنتيني سيرخيو أجويرو كرة مقوسة من فوق الحارس المولود في اشبيلية لتصطدم بالقائم.

كانت محاولة أجويرو من زاوية شبه مغلقة داخل منطقة الجزاء ولم يتمكن أدريان من التعامل معها لكن القائم ناب عنه في ابعاد الخطر قبل ان يتعامل قلب الدفاع النيوزيلندي الدولي وينستون ريد بهدوء مع الكرة قبل أن يعيدها بصدره إلى أدريان بالذات الذي كان قد نهض بعد محاولة أجويرو.

لم يكن صاحب القميص رقم 10 في مانشستر سيتي محظوظاً في تلك المحاولة لكنه سجل هدفي فريقه الذي عاد من ملعب إبتون بارك بنقطة إثر خروجه متعادلاً 2-2 مع الهامرز علماً بأن الأخير سجل هدفاً في مرمى جو هارت بعد أقل من دقيقة على انطلاق المباراة.