• النسور النيجيرية تروض الأسود الكاميرونية
  • رونالدو إلى المركز الرابع كأفضل هداف على المستوى العالمي
  • سجل مدهش لإيران في تصفيات كأس العالم FIFA

في الجولة الإحصائية الأسبوعية، يأخذكم موقع FIFA.com على مزيد من الأرقام التي تحققت خلال جولة تصفيات كأس العالم المؤهلة إلى روسيا 2018 FIFA، حيث نتعرف على السجل المدهش الذي حققه منتخب إيران، والرقم التهديفي الذي بلغه أيقونة البرتغال رونالدو، وتألق البرازيلي باولينيو في هز الشباك.

50 عاماً مرّت منذ أن تغلبت بلغاريا على السويد إلى أن تمكنت الأولى من تحقيق فوز مثير 3-2 لتنعش آمالها في التصفيات المؤهلة إلى روسيا 2018. فمنذ أن تغلبت بلغاريا بقيادة خريستو بونيف على السويد 3-0 عام 1967، خسرت أمام منافستها 11 مرة وتعادلت مرتين في المباريات الـ13 التي تلت ذلك الفوز، حتى أن بلغاريا فشلت في التسجيل في مرمى منافستها على مدى حوالي 12 ساعة متتالية وتحديداً منذ أن نجح خريستو ستويتشكوف في تسجيل هدف التعادل 1-1 في تصفيات الولايات المتحدة 1994 وحتى يوم الخميس.

36 في المئة من مواجهات نيوزيلندا وجزر سليمان انتهت بطريقة مفاجئة بنتيجة 6-1، بينها أربع في 11 منذ أول مواجهة بينهما عام 1980. سجل "جزار" جزر سليمان، كريس وود ثلاثية في آخر مباراة رافعاً رصيده إلى 23 هدفاً في صفوف منتخب "آول وايتس" ليتقدم إلى ثالث أفضل هداف في تاريخ نيوزيلندا وراء شاين شميلتز (24) وفوجان كوفني (28).

32 عاماً مرّت بعد آخر مرة حقق فيها منتخب كوستاريكا الفوز على الولايات المتحدة في عقر دار الأخيرة في تصفيات كأس العالم، عندما سجل إيفاريستو كورونادو هدف المباراة الوحيد عام 1985، قبل أن تنجح كتيبة  لوس تيكوس في تكرار هذا الإنجاز الكبير. سجل مهاجم سان جوزيه إيرثكويكس ماركو أورينا هدفين ليقود كتيبة المدرب أوسكار راميريز إلى الفوز 2-0 وإلحاق أول هزيمة بإشراف المدرب بروس أرينا من أصل 14 خاضها، أي قبل مباراتين من تحطيم المنتخب الأمريكي لرقمه القياسي بعدم الخسارة في 16 مباراة متتالية عام 2005.

14 هدفاً في آخر ست مباريات هو حصيلة ما سجله كريستيانو رونالدو ليعادل الرقم القياسي في مشوار تصفيات أوروبا المؤهلة إلى كأس العالم FIFA. كان بريدراج مياتوفيتش سجل العدد ذاته من الأهداف في تصفيات كأس العالم فرنسا 1998 بينها 7 أهداف سحقت فيها يوغوسلافيا المجر في الملحق وقد احتاج إلى 12 مباراة على العموم لتحقيق هذا الأمر. أما ثلاثية رونالدو في مرمى جزر فارو (5-1) فرفعت رصيده من الأهداف الدولية إلى 78 هدفاً للبرتغال ليتقاسم المركز الرابع كأفضل هداف على المستوى العالمي وراء علي دائي (109)، فيرينك بوشكاش (84) وجودفري شيتالو (79).

12 مباراة توالياً من دون أن يدخل مرماها أي هدف في تصفيات كأس العالم جعلت إيران أول منتخب في العالم يحقق هذا الرقم القياسي. على الرغم من النقص العددي في صفوفها مباشرة بعد بداية الشوط الثاني، وكونها كانت تلعب خارج ملعبها ضد كوريا الجنوبية التي كانت في حاجة ماسة إلى الفوز، نجحت كتيبة المدرب كارلوس كيروش في الخروج بالتعادل السلبي لتحافظ على نظافة شباكها بشكل مدهش على مدى 18 ساعة و28 دقيقة منذ أن دخل مرماها هدف للمرة الأخيرة في تصفيات روسيا 2018.

5 أهداف في آخر خمس مباريات له في تصفيات روسيا 2018 هو حصيلة ما سجله لاعب الوسط الدفاعي باولينيو، أي أكثر مما سجله جابرييل جيسوس، ليونيل ميسي ولويس سواريز منذ بداية التصفيات. فوز البرازيل على الإكوادور 2-0 جعل المنتخب الفائز يحتفظ بنظافة شباكه للمرة الرابعة توالياً، وذلك للمرة الأولى في مواجهة هذا المنافس.

4 أهداف من دون مقابل هو أكبر فوز تحققه نيجيريا على الكاميرون علماً بأن الأخيرة دخلت المباراة وهي لم تخسر أمام أي منتخب أفريقي في 15 مباراة رسمية كما توّجت بطلة لكأس الأمم الأفريقية CAF في فبراير/شباط الماضي. لم ينجح منتخب الأسود غير المروضة في هزيمة النسور السوبر منذ أن سجل فرانسوا أومام-بييك هدف المباراة الوحيد عام 1989.

0 أهداف هو ما أسفرت عنه المواجهة بين الأرجنتين وأوروجواي للمرة الأولى منذ 20 عاماً. فمنذ أن فشل هرنان كريسبو، كلاوديو لوبيز، أرييل أورتيجا وألفارو ريكوبا في تحاشي ثالث تعادل سلبي توالياً بين الجارين اللدودين، حفلت المباريات الـ15 التالية بمتوسط 3 أهداف في المباراة الواحدة.