balltrianglebasketloginfbTwitter_Logo_Blueinstagramytsearchclose
تابعنا عبر

جائزة FIFA لأفضل مدرب للسيدات

سارينا ويجمان
  • سارينا ويجمان

  • NED
    هولندا
  • تمشي سارينا ويجمان على خطى كوكبة من الأسماء الأسطورية في عالم كرة القدم للسيدات بنيلها جائزة The Best من FIFA لأفضل مدرب للسيدات. ويُشهد لهذه المدربة الهولندية قيادتها منتخب بلادها لنيل لقب كأس الأمم الأوروبية للسيدات 2017 على التراب الوطني. وبفضل الأسلوب الهجومي لصاحبات الأرض، وضعت الهولنديات حداً لسلسلة ألمانية من الألقاب القارية امتدت لستة دورات متتالية. ويُشهد لكتيبة ويجمان تألقها في البطولة الأوروبية بأدوار خروج المغلوب حيث فازت بثنائية وثلاثية نظيفتين في الدورين ربع ونصف النهائي على التوالي على السويد وإنجلترا قبل دك حصون الدنمارك في موقعة النهائي بنتيجة 4-2.

المرشحون النهائيون

نيلس نيلسين
  • نيلس نيلسين

  • DEN
    الدنمارك
  • لم ينجح نيلس نيلسين، الذي تم تعيينه في عام 2013 على رأس الجهاز الفني للمنتخب الدنماركي للسيدات، في قيادة لاعباته للتأهل إلى كأس العالم للسيدات كندا 2015 FIFA، ولكنه تجاوز خيبة الأمل في البطولة الكبرى التالية. قاد المدرب المولود في جرينلاند فريقه للتأهل بامتياز إلى كأس الأمم الأوروبية للسيدات 2017، حيث بلغت الدنماركيات المباراة النهائية وخسرن بنتيجة 2-4 أمام هولندا، البلد المستضيف للبطولة. في الطريق إلى هذا الإنجاز التاريخي واحتلال مركز الوصيف، خطف فريق نيلسين الأضواء خصوصاً في الدور ربع النهائي بنجاحه في إقصاء ألمانيا، وهو الأمر الذي لم يحققه أحد من قبل في النسخ الست السابقة. بفضل خطته التكتيكية 4-4-2 واعتماده على أربع مدافعات مخضرمات راكمن معاً أكثر من 350 مباراة دولية ومهاجمتين خطيرتين هما بيرنيل هاردير وناديا نديم، أصبحت الدنمارك واحدة من معاقل كرة القدم للسيدات في العالم.
جيرار بريشور
  • جيرار بريشور

  • FRA
    فرنسا
  • بعد التتويج بثلاثية دوري أبطال أوروبا للسيدات وكأس فرنسا والدوري المحلي في موسم 2015-2016، كان من الصعب على المدرب المولود في ليون، جيرارد بريشور، تحقيق أفضل من ذلك في الموسم التالي. ولكنه كرّر نفس الإنجاز. في دوري الدرجة الأولى، ختم الموسم رفقة لاعباته بهزيمة واحدة فقط وبفارق ثماني نقاط على غريمه التقليدي مونبيلييه. وفي دوري أبطال أوروبا كما هو الحال في كأس فرنسا، تغلبوا في المباراة النهائية على باريس سان جيرمان بركلات الترجيح. وهكذا فازوا بثلاثة ألقاب جديدة تحمل بصمة مدرب موهوب، طموح ومتطلب. يصف جيرارد نفسه بأنه "مهووس بالإستحواذ على الكرة المرتبط باللعبة العميق،" وبإمكانه الآن تطبيق مبادئه في مكان آخر بعد أن ترك ليون في يونيو/حزيران 2017، ولكن ليس قبل أن يكتب اسمه في تاريخ النادي.

المرشحون الآخرون

  • أوليفييه إشوافني

  • FRA
    فرنسا
  • إيما هايس

  • ENG
    انجلترا
  • رالف كيلرمان

  • GER
    المانيا
  • كزافيير لورينس

  • ESP
    أسبانيا
  • فلورينس أوماجبيمي

  • NGA
    نيجيريا
  • دومينيك ثالهامر

  • AUT
    النمسا
  • هوانج يونج بونج

  • PRK
    كوريا