يشمل اللعب النظيف نواحي عدة في عالم كرة القدم ويظهر ذلك في جوانب مختلفة داخل وخارج المستطيل الأخضر.

قد يتجلى ذلك بمساعدة لاعب لأحد عناصر الفريق الخصم بعد ارتكاب خطأ، أو عندما يتصرّف اللاعب بنزاهة ويقوم بإعلام الحكم أنه لم يتعرّض مثلاً لخطأ داخل منطقة الجزاء ولا يجب منحه ضربة جزاء.

يشمل اللعب النظيف كذلك ما يجري خارج أرضية الملعب في أوساط الجمهور عندما تسود روح التنافس وفي الوقت نفسه الإحترام الكامل بين الخصمين. اللعب النظيف هو باختصار كرة القدم بأنقى وأنبل أشكالها.

يقوم FIFA منذ سنة 1987 بتكريم مبادرات اللعب النظيف الإستثنائية عبر جائزة خاصة.

فاز بالجائزة عن سنة 2016 نادي أتليتيكو ناسيونال الكولومبي بفضل مبادرة تواضع استثنائية قام بها.

فقد تقدّم النادي بطلب إلى اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم لمنح نادي تشابكوينسي لقب بطولة كأس أمريكا الجنوبية وذلك عقب حادث تحطم الطائرة المأساوي في نوفمبر/تشرين الثاني في كولومبيا والذي أودى بحياة معظم ركاب الطائرة ومن ضمنهن وفد الفريق البرازيلي وممثلو وسائل الإعلام.

وسيتم إعلان الفائزين والفائزات عن كافة الفئات في حفل جوائز The Best لكرة القدم من FIFA الذي تستضيفه لندن في 23 أكتوبر/تشرين الأول.