تتميز كلكتا، العاصمة السابقة للهند البريطانية، بمزيج متنوع بين الشرق والغرب. كما تُعتبر عاصمة ولاية البنغال الغربية، المكان الذي يتعايش فيه الفن المعماري الاستعماري والأحياء الفقيرة والمناطق الحضرية الأحدث والأكثر ديناميكية، العاصمة الفكرية والثقافية للهند.

بفضل تراثها التاريخي والثقافي الغني، تجسّد "مدينة الفرح" أيضاً شغف المستديرة الساحرة في البلاد. فالملعب الأكبر في آسيا والذي يشهد إجراء واحدة من مباريات الديربي الأكثر إثارة في العالم يستقبل حوالي 100 ألف متفرج خلال المباريات التي تقام على أرضه.

ومن بين مراكز التراث الرياضية الأخرى في المدينة تبرز جنة عدن، ملعب كلكتا للجولف، ملعب نيتاجي سوبهاش المغطى، وكلها تحتضن مسابقات دولية مشهورة سنة بعد أخرى.