• تأهلت البرازيل لنصف النهائي حيث ستواجه إنجلترا
  • تقدمت المانيا وقلبت البرازيل النتيجة بدقائق معدودة في الحصة الثانية
  • الحصيلة الرقمية: البرازيل 11 محاولة منها 4 على المرمى والمانيا 18-3

قلبت البرازيل تأخرها في الشوط الأول لانتصار في الثاني وهزمت المانيا (2-1) في آخر مباريات الدور ربع النهائي من نهائيات كأس العالم تحت 17 سنة الهند 2017 FIFA. وبذلك ستكون البرازيل على موعد مثير مع إنجلترا في الدور نصف النهائي من أجل مقعد في النهائي الكبير.

سيطرة وتقدم الماني
استهل البرازيليون اللقاء بشكل هجومي واضح، محاولة أولى لم تثمر، ثم تسديدة قوية أطلقها آلان دي سوزا لترتد من القائم. اعتقد الجميع أن السيليساو سيقومون بشوط هجومي من الطراز الرفيع، لكن سرعان ما خالفوا التوقعات، دخل الألمان الأجواء بشكل مثالي، وعرفوا كيف ينطلقون بالكرة والتقدم للهجوم.

انتزع جون يبواه الكرة وسط الملعب البرازيلي وتقدم جان-فيت أرب وأثناء محاولته ارتدت الكرة من جديد نحو يبواه الذي تخلص بذكاء من المدافع لوكاس هالتير الذي أعثره داخل المنطقة لتكون ركلة الجزاء التي نفذها جان-فيت أرب بثقة عن يمين الحارس مسجلاً هدف المانيا الأول (21). و واصل لاعبو المانشافت ضغطهم وفرضوا سيطرتهم النسبية على اللعب، وسدد إلياس أبو شبكة كرة سريعة مرت بجانب القائم الأيمن بقليل فيما لم يُحسن هجوم البرازيل استغلال أي من المحاولات الفردية، حيث انتهت على قلتها أمام قوة الدفاع الألماني.

إنقلاب كبير
في الشوط الثاني مارس الألمان ذات الأسلوب وعملوا على صنع محاولات جديدة، كادوا يعززون النتيجة بعد ركينة أخطا الحارس إبعادها لتصل أمام المدافع المتقدم جوشا فاجنومان الذي لم يحسن المتابعة فلعبها فوق العارضة بقليل.

حاول البرازيليون العودة للمباراة، وسدد لينكولن كرة سريعة لامست يدي الحارس وخرجت لركنية ارتقى لها نفس اللاعب لينكولن وحولها برأسه مرت بجانب القائم. وبعد دقائق انطلق لينكولن النشيط من الجهة اليمنى لكن كرته العرضية مرت سريعة فلم تصل إلى زملائه وهم في مواجهة المرمى.

واصل البرازيليون نسقهم الهجومي، وبعد سلسلة من التمريرات العميقة منح آلان دي سوزا الكرة أمام البديل ويفيرسون ليطلقها قوية من زاوية ضيقة، ارتدت من العارضة وهزت الشباك بهدف التعادل للبرازيل (71). ارتفعت حدة الهجمات البرازيلية، وأهدر لينكولن فرصة مناسبة بتسديدة مرت بجانب القائم، لكن سرعان ما منحهم باولينيو التقدم بتسديدة لاهبة من خارج المنطقة، الهدف الثاني (77).