• أصبحت الباراجواي أول المتأهلين عن هذه المجموعة للدور الثاني
  • سجل قائد الباراجواي دوراتي هدفين في مرمى فريقه في الشوط الأول
  • سجلت الأهداف الثلاثة عبر لاعبين اشتركا كبديلين في الحصة الثانية

قلبت الباراجواي تأخرها في الشوط الأول إلى إنتصار متأخر على حساب نيوزيلندا (4-2) لينتزع بطاقة التأهل الأولى عن المجموعة الثانية ضمن نهائيات كأس العالم تحت 17 سنة الهند 2017 FIFA.

تقدم وأهداف عكسية
لم تكد تبدأ الأحداث حتى حصلت الباراجواي على ركلة مباشرة من الجهة اليمنى قرب المنطقة الركنية، سددها ألان رودريجيز نحو المرمى وعاقب بها الحارس المتقدم عن مرماه، هدف الباراجواي الأول (2). كان يمكن أن يستثمر ليوناردو سانشيز خطأ المدافع الذي ارتبك في إبعاد الكرة ليتقدم للمنطقة ولكنه سدد في جسد الحارس الذي يحسب له هذه المواجهة فتحولت للركنية.

عادت نيوزيلندا للمباراة قبل انتصاف الشوط، لعب ليون فان دين هوفين كرة مباشرة من مسافة 25 مترا أراد بها زملاءه لكن مدافع الباراجواي أليكسيس دوارتي حولها عن طريق الخطأ في مرماه، هدف التعادل (20).

توازنت الكفة تقريبا وظل كلاهما يبحث عن هدف ثان، في الدقائق الأخيرة اخترق إليجاه جاست منطقة الجزاء وعكس كرة عرضية داخل منطقة المرمى، أراد نفس المدافع دوارتي إبعادها لكنها تحولت للشباك من جديد، هدف نيوزيلندا الثاني (40).

إنقلاب متأخر
انتظرنا الكثير من الإثارة في الشوط الثاني، لكنها تأخرت على غير المتوقع حتى الربع الأخير منه، فبعد نصف ساعة وسط محاولات عادية لم ترتق للتهديد الجدي، انتفض لاعبو الباراجواي، فسدد خوليو بايز فوق العارضة، ثم ضاعت فرصة مزدوجة على مسجل الهدف الأول ألان رودريجيز الذي سدد في المرة الأولى وأبعدها الحارس، ثم عادت له ولعبها دون تركيز بجانب القائم.

واصل ممثل أمريكا الجنوبية بحثه عن التعديل، وشرخ ليوناردو سانشيز الدفاع ومنح الفرصة الكاملة أمام البديل أنيبال فيجا الذي واجه الحارس ثم تابع الكرة التي مرت منه للشباك، هدف التعادل (75).

لم يكد النيوزيلنديون من استيعاب صدمة الهدف، حتى عاد ليوناردو واخترق منطقة الجزاء من الجهة اليسرة ومرر كرة على طبق من ذهب أمام ذات اللاعب أنيبال فيجا الذي ما كان عليه إلا أن يهز الشباك، الهدف الثالث (78).

وكان يمكن لهذا البديل أن يصنع المستحيل ويسجل الهدف الثالث له شخصيا عندما انتزع الكرة من الحارس وسدد نحو المرمى لكن الدفاع وقف لها وحرمه من على خط المرمى. ولكن في الوقت بدل الضائع تلقى البديل الآخر بلاس أرموا كرة طويلة في الجهة اليمنى، تجاوز المدافع واخترق الجزاء ثم سدد في سقف المرمى، الهدف الرابع (90+1).