• تأهلت غانا في المركز الأول، كولومبيا ثانية وأمريكا ثالثة
  • سجل إيريك إيياه ثنائية ساهمت بشكل كبير في الفوز
  • كانت غانا الأكثر تهديداً على المرمى بـ26 محاولة منها 10 على المرمى

حقق المنتخب الغاني فوزه الثاني في البطولة بتغلبه على صاحبة الأرض والجمهور الهند بنتيجة (4-0)، لتضمن غانا تواجدها في الدور الثاني في المرتبة الأولى متفوقة على منافسيها بفارق الأهداف، مع تأهل كولمبيا في المرتبة الثانية وخطف أمريكا أحد أفضل المراتب الثالثة للتتأهل هي الأخرى للدور الثاني، وهذا ضمن نهائيات كأس العالم تحت 17 سمة الهند 2017 FIFA.

شوط أول صعب
دخل المنتخب الغاني المباراة بقوة وتمكن من الوصول في الدقائق الأولى إلى شباك منتخب الهند لكن الحكم رفض الهدف لحجة التسلل. وواصلت غانا الضغط للتسجيل، حيث سدد جابرييل ليفيه كرة قوية أوقفها الحارس مويرانجثيم بصعوبة. وواصل المنتخب الغاني محاولاته الخطيرة، حيث سدد صداق إبراهيم كرة قوية أبعدها حارس الهند إلى الركنية، تلتها فرصة أخرى ضائعة من رشيد الحسن، أما تسديدة إسحاق جيامفي فمرت قريبة جداً من مرمة المنتخب الهندي.

وتوالت محاولات المنتخب الغانا سواءاً بالتسديد من بعيد أو من خلال الحصول على مخالفات قريبة من منطقة العمليات، إلا أن الدفاع الهندي من جهة وسوء التسديد من جهة أخرى حرمهم من افتتاح باب التسجيل. وجاء الهدف الأول في المباراة بعد توغل من إبراهيم صديق من الجهة اليمنى، ليحاول الأخير التسديد لكن الحارس مويرانجثيم أعاد الكرة لمنطقة الجزاء، لتجد إيريك أبياه الذي وضعها بيمناه في الشباك (43).

نجاعة هجومية 
ودخل منتخب غانا بشكل مغاير في الشوط الثاني، حيث لاحت فرص التعزيز لغانا منذ البداية، وتوغل مينساه على الجهة اليسرى وحاول التوزيع لتعود الكرة إليه بعدما اصطدمت بالدفاع، ليجد زميله إيريك إيياه في مكان جيد ويمنحه كرة على طبق، ليتمكن الأخير من مضاعفة النتيجة (52). وكاد إبراهيم سولاي أن يضيف الهدف الثالث بعدما حاول رفع الكرة فوق رأس حارس منتخب الهند لكن الأخير تفطن للقطة وأوقفها بيده اليمنى.

وكاد إيريك أيياه أن يسجل الهدف الشاخصي الثالث له إلا أن كرته أخطأت الإطار. أما المنتخب الهندي فحاول هو الآخر تسجيل على الأقل هدف بتسديدة قوية من لالينجماويا  لكن الحارس الغاني أوقفها ببراعة. وقبل نهاية اللقاء بدقائق، تمكن رشارد دانسو من إضافة الهدف الثالث بعد انفراده بالحارس ليضع الكرة بيسارية في الشباك (86). ولم يكتف منتخب غانا عند هذا الحد، بل أضاف الهدف الرابع بعد تسديدة من إبراهيم سولاي لتصطدم بالقائم الأيمن وتعود في رجل إيمانويل توكو ليضعها بسهولة في الشباك (87). وسمحت هذه الرباعية باعتلاء منتخب غانا صدارة الترتيب بفارق الأهداف بعد هزيمة أمريكا أمام كولومبيا.