• سيطرت إنجلترا على الشوط الأول وختمته بهدف وحيد
  • ضاعفت الإنجليز الفارق باضافة هدفين بداية الشوط الثاني
  • عادت المكسيك بسرعة بهدفين من لاينيز دون أن تكتمل بالتعادل

حسمت إنجلترا المواجهة أمام المكسيك بفوزها الصعب (3-2) لتحسم أمرها وتنضم لركب المتأهلين بعد أن رفعت رصيدها إلى 6 نقاط ولتضمن أولى بطاقات المجموعة السادسة للدور الثاني من نهائيات كأس العالم تحت 17 سنة الهند 2017 FIFA.

فرصة وهدف متأخر
قدم المنتخب الإنجليزي أداء هجوميا متميزاً كما فعل في المباراة الماضية، استهل اللقاء بأفضل ما يكون وكاد يجد به أن يفتتح باب التسجيل بسرعة، اختراقة مهارية من كالوم هودسون – أودوي دخل منطقة الجزاء ولعب كرة عرضية فاتت من الجميع ووصلت على طبق من ذهب أمام بروستر لكنه فقد التركيز فلعب الكرة لتضرب الارض وتعلو العارضة والمرمى مشرع!

تواصلت المحاولات أغلب فترات الشوط، وبدا أن دفاع المكسيك يعاني من صعوبات كثيرة في ملاحقة ومنع مفاتيح اللعب لدى منافسه، نجح نوعا ما في ذلك ولو أنه بقي تحت الضغط، حتى ارتكب الخطأ خارج منطقة الجزاء، ركلة مباشرة من 25 متراً نفذها ريان بروستر لتمر من فوق حائط الصد نحو الشباك، الهدف الأول (39).

انتظرت المكسيك حتى اللحظة الأخيرة من الشوط لتسجيل أخطر فرصة، ركلة مباشرة من الجهة اليمنى لمنطقة الجزاء، سددها خايرو توريس نحو المرمى، لكن الحارس أندرسون تألق في إبعادها للركنية.

تعميق الفارق وعودة لم تكتمل
في الشوط الثاني لم يهدر الإنجليز الفرص مثلما فعلوا في الأول، وبسرعة ضاعفوا النتيجة. تبادل جوناثان سانشو الكرة في الجهة اليسرى مع آنجيل جوميز، ثم اخترق المنطقة ومرر الكرة إلى المتحفز فيليب فودين الذي سدد بسرعة عن يسار الحارس، الهدف الثاني (48).

عاد النشيط جوناثان سانشو ليواصل مسلسل الاختراقات، وهذه المرة ضربت عرضيته بيد المدافع كارلوس روبليس، لتكون ركلة الجزاء، نفذها سانشو بثقة عن يسار الحارس، الهدف الثالث (55).

انطلق المكسيكيون بحثا عن العودة للقاء، انتزع دييجو لاينيز الكرة حول المنطقة ثم سدد كرة قوية لامست المدافع جويل لاتيبيودير وغالطت الحارس لتهز شباكه، هدف المكسيك الأول (65). عادت الروح للفريق ولذلك سدد لاينيز كرة قوية ردها الحارس ليتابعها زميله ويعيدها له داخل المنطقة، فأطلقها لاينيز مباغتة نحو الشباك، الهدف الثاني (72).

في الربع الأخير حافظ الإنجليز على تفوقهم رغم المحاولات التي بحث خلالها المكسيكيون عن التعادل، لتعلن الصافرة فوزهم وتأهلهم.