• سجل كارلوس ميخيا وباتريك بالاسيوس ثنائية لكل منهما في المباراة
  •  استعاد هندوراس عافيته بعد هزيمته القاسية أمام اليابان
  •  هندوراس كانت الأكثر تهديداً على المرمى بـ23 محاولة منها 12 على المرمى

سجل منتخب هندرواس فوزه الأول في البطولة بعدما تجاوز منتخب كاليدونيا الجديدة بنتيجة (4-0) في إطار الجولة الثانية ضمن المجموعة الخامسة لنهائيات كأس العالم تحت 17 سنة الهند 2017 FIFA.

 سيطرة هندوراس
دخل كل من منتخبا كاليدونيا الجديدة وهندوراس بقوة في الشوط الأول، فمن دون أي مقدمات، حاول كل واحد الوصول إلى مرمى الخصم ولعب الهجوم. ففي الدقائق الأولى شهدنا لأول محاولة من كاليدونيا الجديدة لكن تسديدة تيتوان ريتشارد كانت معكوسة أكثر من اللازم. رد فعل هندوراس جاء بأقدام أحسن لاعب في الفريق كارلوس ميخيا، الذي انطلق على الجهة اليسرى وسدد كرة يسارية قوية أوقفها الحارس روبين إيسكورني بأعجولة.

وجاء الهدف الأول في المباراة بعد عرضية أرضية من جوشوا كاناليس مرت على الدفاع الكاليدوني ليصل عليها كارلوس ميخيا ويضعها في الشباك (25). وتحول الممرر الحاسم إلى هداف هذه المرة، حيث تولى جوشوا كاناليس تنفيذ مخالفة مباشرة من حوالي 20 ياردة وضعها بيمناه بطريقه رائعة على يسار الحارس روبين إيسكوريني (27). واستلم قائم كاليدونيا الجديدة كرة جيدة من زميله تيتوان رتشارد لكن رأسية جيكوب جينو مرت جانبية عن مرمى الحارس ألكس ريفيرا.

 وضاعت فرصت الهدف الثالث لمنتخب هندوراس، حيث أرسل كارلوس ميخيا عرضية جميلة استلمها كينيث مارتينيز لكن رأسية الأخير لامست الشبكة الصغيرة ولم تسكن الشباك. وواصل منتخب هندوراس الضغط على كاليدونيا الجديدة، فبعد عمل جيد بين كينيث مارتينيز وسانتياجو كابريرا، تلتها توزيعة ميليميترية من الأخير لتجد الهداف كارلوس ميخيا داخل منطقة العمليات ليضعها في الشباك (42).

تأكيد في الشوط الثاني
ومباشرة بعد بداية الشوط الثاني، تمكن منتخب هندوراس من تسجيل الهدف الرابع بطريقة جميلة، بعد عرضية من اليسار من اللاعب أكسيل جوميز، سددها باتريك بالاسيوس برأسية قوية سكنت الشباك (51).

وكاد هندوراس أن يضيف الهدف الخامس بتسديدة قوية من إيفرسون لوبيز لكن التسديدة مرت فوق العارضة بقليل، لينفرد باتريك بالاسيوس بالحارس إيسكورني لكن الأخير تألق وأبعد الخطر. وفي آخر دقائق المباراة، سجل اللاعب باتريك بالاسيوس الهدف الخامس بعد استلامه كرة من أساف كاتشو ووضع الكرة في الشباك (88).