· طلب تطوّع كل عشر ثواني في غضون الساعات الأربع والعشرين الأولى من فتح باب التسجيل في برنامج التطوّع الخاص بالهند 2017
·
تقدّم فيكاس سرينيفاسان بطلبه بعد أن سبق له التطوّع في البرازيل 2014
·
حصل ابن السابعة والثلاثين على أجازة من عمله لمدة 40 يوماً وقطع 15 ألف كيلومتر للتطوّع في العرس الكروي العالمي

بالنظر إلى أن حُمى كرة القدم ستضرب الهند هذا العام مع استضافة البلاد لمنافسات كأس العالم تحت 17 سنة، لم يكن مفاجئاً أن يلقى برنامج التطوّع إقبالاً كبيراً. إلا أنه حتى أولئك القائمين على الهند 2017 لم يتوقعوا أن يتم تقديم أكثر من 8 آلاف طلب في غضون الساعات الأربع والعشرين الأولى، ويعني ذلك أنه تم تقديم طلب كل عشر ثواني، وهو أمر مذهل حقاً.    

فيكاس سرينيفاسان هو أحد الآلاف من أبناء الهند الذين تقدّموا بطلب للتطوّع. يعمل سرينيفاسان مديراً في بنجالور. وعلى عكس معظم مواطني الهند الذين ستكون هذه بالنسبة لهم أول بطولة من تنظيم FIFA يعيشون منافساتها وذلك في أكتوبر/تشرين الأول المقبل، فإنه سبق لهذا المرشح للتطوّع أن حضر بطولة أخرى. فقد اتجه سنة 2014 إلى البرازيل كمتطوّع أيضاً في مجال متطلبات النقل للاعبين وخدمات كبار الشخصيات والحُكام وكادر اللجنة المحلية المنظمة ووسائل الإعلام في الملاعب.

وقال سرينيفاسان بحماس شديد: "أن يكون المرء جزءاً من الحدث الأكبر في العالم إنما هو تجربة استثنائية. سمح ذلك لي بالالتقاء مع متطوعين من دول مختلفة، وبالطبع من البرازيل. حتى أن الفرصة سنحت لي لكي أدرّب متطوعين أجانب بعد أن خضعتُ أنا للتدريب. تعلّمت كيف يتم وضع خطط FIFA واللجنة المحلية المنظمة وتنفيذها بدقّة. يقومون بمراعاة أدقّ التفاصيل لكلّ شيء. كما إن الزي الرسمي للمتطوعين كان رائعاً".

(8156 طلب تطوّع في غضون 24 ساعة. أي 6 طلبات كل دقيقة، أي طلب واحد كل 10 ثواني! بادروا بتسجيل الدخول هنا والتقدّم بطلب تطوّع الآن!)

قد يقول البعض إنه ليس سهلاً أن يحزم المرء حقائبه ويتّجه إلى دولة أخرى، وبالأخص إن كانت تبعد حوالي 15 ألف كيلومتر. إلا أن ابن السابعة والثلاثين تقدّم بأجازة من عمله لمدة 40 يوماً من أجل السفر والتطوّع، وقد أشار سرينيفاسان إلى أن ذلك لم يكن صعباً: "بدأت عملية اختيار المتطوعين في سبتمبر/أيلول 2012، ومنذ ذلك التاريخ، بدأتُ بمُراكمة إجازاتي. وبما أني من الشغوفين بكرة القدم، وذلك كان بمثابة حلم بالنسبة لي، لم يكن صعباً عليّ إقناع مديري".  

شغفُ كرة القدم
بالحديث عما حفّزه لكي يتطوّع في كأس العالم، قال سرينيفاسان: "نظراً لكوني شغوفاً بكرة القدم، فقد دفعني ذلك للمساهمة في اللعبة بطريقة أو بأخرى. حبّ اللعبة ذهب بي إلى البرازيل. ذلك المزيج من كأس العالم والبرازيل يحصل مرة واحدة في عمر الإنسان، ولم يكن هناك مجال لكي أفرّط بتلك الفرصة".

يُذكر أن كأس العالم تحت 17 سنة سيحلّ على الهند بدءاً من 6 أكتوبر/تشرين الأول في ستّ مدن، ليكون البطولة الأولى من تنظيم FIFA التي تستضيفها شبه القارة الهندية.

وأردف سرينيفاسان قائلاً: "عندما كنتُ في البرازيل، تم الإعلان أن كأس العالم تحت 17 سنة سيُنظّم في الهند. ومنذ تلك اللحظة، أردتُ أن أكون جزءاً من الحدث". وكان هذا المتطوّع المخضرم حريصاً على متابعة الإعلانات وأخبار التحضيرات عبر موقع FIFA.com وتقدّم بطلب في البرنامج الرسمي للتطوّع من اليوم الأول على إطلاقه.

وكما هو الحال بالنسبة للأمة الهندية برمتها التي تنتظر البطولة، يُعرب سرينيفاسان عن حماسته البالغة، وتطلّعه لكي يستيقظ المارد الهندي بسرعة.