لم تكن كأس العالم للسيدات تحت 20 سنة بابوا نيوغينيا 2016 FIFA فرصة للاعبات الشابات حول العالم لإظهار مهارتهن بل كانت أيضاً منصة حاسمة من أجل حملة #ENDviolence التي تركّز على إنهاء العنف ضد النساء والأطفال.