أنهى منتخب إيطاليا مشوار منتخب زامبيا في كأس العالم تحت 20 سنة كوريا الجنوبية 2017 FIFA بفوزه عليه بنتيجة 3-2 بعد الأشواط الإضافية في ربع نهائي البطولة على ملعب كأس العالم في سوون يوم الإثنين.

وتأهل المنتخب الإيطالي للمرة الأولى في تاريخه إلى نصف نهائي البطولة بينما توقّف مشوار زامبيا في ربع النهائي لتكون المشاركة الأبرز حتى الآن له في مشاركته الثالثة بالبطولة.

هدف مبكر وفرص بالجملة
لم ينتظر المنتخب الزامبي طويلاً من أجل تسجيل هدف التقدم حيث باغت المنتخب الإيطالي بافتتاح التسجيل بعد مرور أربع دقائق فقط على انطلاق المباراة إثر تمريرة وصلت من إيمانويل باندا إلى باتسون داكا الذي دخل المنطقة وسجل على يمين الحارس أندريا زاكانيو.

وواصل المنتخب الزامبي ضغطه في الدقائق التالية بحثاً عن الهدف الثاني وكاد أن يسجّل في الدقيقة 15 بعد ركلة حرة من إيمانويل باندا أبعدها الحارس زاكانيو بمساعدة القائم الأيسر بينما جاء الرد الإيطالي في الدقيقة 26 بعد تسديدة من ريكاردو أورسوليني أبعدها الحارس الزامبي مانجاني باندا.

وتلت هذه الفرصة المزيد من الفرص لأورسوليني الذي أهدر فرصة خطيرة في الدقيقة 32 بعد كرة عرضية من جوسيبي بانيكو تابعها أورسوليني برأسه أمام المرمى قبل أن يُنهي المنتخب الإيطالي الشوط الأول بعشرة لاعبين إثر طرد جيوسيبي بيتزيلا بعد خطأ على مشارف المنطقة لينتهي الشوط الأول بتقدم زامبيا بهدف نظيف.

إثارة متبادلة
مع انطلاق الشوط الثاني وبعد مرور خمس دقائق فقط، نجح المنتخب الإيطالي في تعديل النتيجة بعد كرة عرضية من جوسيبي بانيكو تابعها أورسوليني برأسه في المرمى من مسافة قريبة في مرمى الحارس مانجاني باندا.

بعد هدف أورسوليني، تقدّم المنتخب الزامبي إلى الأمام وحاصر المرمى الإيطالي حيث صنع العديد من الفرص التي كان أبرزها في الدقيقة 59 بعد تسديدة من بويد موسوندا أبعدها الحارس زاكانيو الذي أنقذ مرماه مجدداً في الدقيقة 66 بعد مجهوند فردي مميز من فاشيون ساكالا راوغ على إثره عدد من اللاعبين قبل أن يسدد ولكن زاكانيو أبعد الكرة.

وبدا أن ساكالا قد سجّل هدف الفوز في الدقيقة 84 بعد تمريرة من إدوارد تشيلوفيا تابعها ساكالا بتسديدة في الزاوية العليا اليسرى لمرمى زاكانيو قبل أربع دقائق فقط من تسجيل المنتخب الإيطالي هدف التعادل عن طريق البديل فيديريكو ديماركو بعد ركلة حرة متقنة في الزاوية اليسرى لمرمى الحارس باندا لينتهي الوقت الأصلي بالتعادل 2-2.

وفي الأشواط الإضافية تبادل المنتخبان الهجمات إلى أن نجح البديل لوكا فيدو في تسجيل هدف التقدم للمنتخب الإيطالي بعد ركلة ركنية من ديماركو تابعها فيدو برأسه بقوة في المرمى ليقود المنتخب الإيطالي إلى نصف نهائي البطولة.