عبر منتخب إنجلترا إلى نصف نهائي كأس العالم تحت 20 سنة كوريا الجنوبية 2017 FIFA بعد فوزه (1-0) على منتخب المكسيك في مباراة عرفت تضييع الكثير من الفرص، ليضرب المنتخب الإنجليزي موعداً مع منتخب إيطاليا في المربع الذهبي.

فرص متكافئة
دخل المنتخب الإنجليزي الشوط الأول بقوة بغية افتتاح باب التسجيل، حيث شن العديد من الهجمات الخطيرة على دفاع المكسيك الذي اكتفى بالدفاع ومحاولة لعب الكرات المرتدة، مع استماتة دفاعية مكسيكية رائعة، وفي لعبة إنجليزية منظمة تمكن الهجوم من اختراق الدفاع المكسيكي لتنتهي الكرة عند آديمولا لوكمان الذي وجد نفسه في وضعية سانحة للتسديد، لكنه اختار المراوغة التي أفقدته الكرة بعدما أغلق عليه المدافعون المنافذ.  

رد فعل المنتخب المكسيكي كان قوياً، حيث قرر الخروج من منطقته بعدما أحس بالخطر، وحاول في أكثر من مرة الوصول لمرمى المنتخب الإنجليزي، أخطرها تسديدة باولو يريزار الذي سدد كرة قوية انقض عليها الحارس وودمان على الجهة اليمنى وأخرجها إلى الركنية.

هدف إنجليزي وغياب اللمسة الأخيرة
ومباشرة بعد بداية الشوط الثاني، تمكن منتخب إنجلترا من تسجيل هدف السبق، لما استلم دومنيك سولانكي كرة طويلة من وسط الميدان، روضها باليمنى وسددها باليسرى في الشباك (47). وتأثر قليلاً المنتخب المكسيكي بعد تلقيه الهدف الأول وارتبك على مستوى الدفاع، حيث كاد أن يتلقى الهدف الثاني بعد تسديدة من كيران دويل لكن الدفاع أخرجها من على خط المرمى، تلتها تسديدة دائرية رائعة من جوشوا أونوماه اصطدمت بالقائم الأيسر للحارس روميرو، ليقوم الحكم بعدها بطرد الأخير بعد تلقيه إنذارين ما منح الفرصة لمنتخب المكسيك للضغط على الإنجليز.

وشهدنا بعدها لطوفان مكسيكي لكنه اصطدم بسوء الحظ تارة وبدفاع إنجليزي قوي تارة أخرى، حيث ضيع خواكين إزكيفيل كرة وجها لوجه أمام الحارس وودمان، ليرد منتخب إنجلترا بهجمة معاكسة انتهت عند كليفر لوين الذي انفرد بالحارس لكن الكلمة الأخيرة عادت للأخير الذي أخرج الكرة إلى ركنية، تلتها تسديدة قوية من المكسيكي مانويل مايورجا بعد التوغل داخل منطقة العمليات لكن تسديدته اصطدمت بالدفاع وذهبت إلى الركنية، ليحاول بعدها المنتخب المكسيكي بأكثر من محاولة داخل منطقة العمليات لكن اللمسة الأخيرة غابت عن المهاجمين.