إنتزعت المكسيك إنتصارا صعبا ومتأخرا أمام منتخب فانواتو الوافد الجديد على بطولات كأس العالم FIFA وبنتيجة (3-2) في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثانية لنهائيات كأس العالم تحت 20 سنة كوريا الجنوبية 2017 FIFA.

بدى أن المكسيك في طريقها لفوز سهل عندما تقدمت بهدفي كيفين ماجانيا (10) ورونالدو كيسنيروس (25) في الحصة الأولى، لكن الحال انقلبت في الشوط الثاني عندما أدرك فانواتو التعادل بفضل هدفي بونج كالو (52) ورونالدو ويلكينس (62) وقبل لحظات على النهاية تمكن إيدسون ألفاريز من منح فريقه الفوز (90+4).

ضغط مكسيكي
لم يتأخر لاعبو المكسيك في فرض ضغطهم الهجومي المكثف منذ بداية المباراة بغية ارباك خطط منافسهم الذي يتواجد للمرة الأولى في مثل هذا المستوى من التنافس العالمي، ومن المحاولات الأولى أثمر الضغط عندما عكس أورييل أنتونا كرة عرضية قابلها كيفين ماجانيا ولعبها رأسية عادية لكن الحارس ارتبك لتفلت منه وتهز الشباك، هدف المكسيك الأول (10).

زاد الهدف من أطماع المكسيكيين الذين واصلوا ضغطهم نحو مرمى فانواتو وتكرر السيناريو ذاته، عندما تقدم أورييل أنتونا من الجهة اليمنى وعكس كرة عرضية بدت سهلة على الحارس دانيال آليك لكنه لم يسيطر عليها ليأخذها المتربص رونالدو كيسنيروس ويسددها للشباك المشرعة، هدف المكسيك الثاني (25).

تعادل وانتصار متأخر
في الشوط الثاني توقع الكثيرون أن يستمر الحال على ماهو عليه نظرا للفوراق الفنية التي ظهرت في الشوط الأول، لكن أظهر لاعبو فانواتو التحدي وبادورا للهجوم دون خوف من تلقي الأهداف، وبفضل الزيادة العددية نجح رونالدو ويلكينز في تمرير كرة ذكية بين المدافعين إلى زميله بونج كالو الذي واجه الحارس وسدد بثقة عن يمينه، مقلصا الفارق، هدف فانواتو الأول (52).

انتعش الوافدون الجدد وحافظوا على تركيزهم وسرعان ما عادوا للتقدم نحو الهجوم، وإثر مجهود فردي متميز استلم رونالدو ويلكينس الكرة وأوجد لنفسه المساحة وسدد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء مرت عن يسار الحارس، هدف التعادل (62).

ومضت دقائق المباراة في محاولات مكسيكية لانتزاع هدف الفوز في الوقت الذي عمل فيه منتخب فانواتو على التراجع من أجل الصمود للخروج بنقطة التعادل، وقبل لحظات على النهاية تلقى إيدسون ألفاريز الكرة داخل المنطقة وسدد عن يسار الحارس ليهز الشباك (90+4) ويمنح فريقه الفوز الثمين.