حسم منتخب إيران مباراته الأولى أمام كوستاريكا بفوز الثمين (1-0) ضمن الجولة الأولى من المجموعة الثالثة لكأس العالم تحت 20 سنة كوريا الجنوبية 2017 FIFA.

شوط أول متكافئ
عرف الشوط الأول من المباراة توازناً كبيراً بين الفريقين، فكل من إيران وكوستاريكا حاولا الوصول إلى مرمى الخصم لكن من دون جدوى، أمام التنظيم الدفاعي المحكم من الجانبين. وشهدنا لأول لقطة في المباراة التي كانت بتسديدة قوية من محمد سلطاني لكنها انتهت في أحضان الحارس إيريك بينيدا، ليضيع جوناثان مارتينيز هدفاً لمنتخب كوستاريكا حين لم يتمكن من استغلال كرة سانحة أتت من مخالفة غير مباشرة.

وبعد مرور ربع ساعة، تراجع ريتم المباراة قليلاً خاصة من الناحية البدنية وغابت الفرص من الجانبين، لتأتي لقطة خطيرة لمنتخب كوستاريكا في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول، لما انفرد إيان سميث على الجهة اليمنى ومرر ناحية المهاجمين لكن الدفاع الإيراني تدخل في آخر لحظة وأبعد الخطر لينتهي الشوط الأول كما بدأ.

هدف إيراني
ومباشرة بعد بداية الشوط الثاني، كاد يحول شيكاري إحدى الكرات داخل منطقة العمليات إلى الشباك لكن تسديدته علت المرمى، ليرد مارتينيز من الجانب الكوستاريكي لما توغل وسط دفاع إيران ووضع نفسه في وضعية سانحة لكن تسديدته اصطدمت بدفاع الخصم. وكاد المنتخب الإيراني أن يسجل هدف السبق على مرتين، الأولى برأسية رضا جعفري التي انتهت في الشبكة الصغيرة، أما الثانية فجاءت برأسية نورفكان التي لامست العارضة الأفقية.

واستلم مهدي خاني كرة طويلة من الجهة اليسرى وروضها بطريقة ممتازة بالقدم اليمنى، ليضعها في الزاوية البعيدة على يسار الحارس بينيدا (81)، فيما حاول منتخب كوستاريكا بعدها العودة ببعض التسديدات التي كانت قوية لكنها لم تكن في الإطار.