تخوض الولايات المتحدة الأمريكية نهائيات كـأس العالم تحت 20 سنة جمهورية كوريا FIFA كبطلة لمنطقة أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبيCONCACAF، وذلك لأول مرة في تاريخها. وقد أحرز المنتخب الأمريكي الكأس القاري لفئة تحت 20 سنة التي احتضنتها كوستاريكا 2017. وسيرافق أبناء العم سام إلى جمهورية كوريا، منتخب هندوراس، وصيف البطولة القارية، بالإضافة إلى البطل السابق، المكسيك، ومستضيفة الدورة كوستاريكا.  

إنتظار دام طويلاً ينتهي بطريقة مثيرة
بلغ البحث الأمريكي عن اللقب القاري ضمن بطولة تحت 20 سنة منتهاه بعد أن لعب أبناء العم سام النهائي خمس مرات. وجاء تتويجه باللقب الغالي بعد إثارة وتشويق كبيرين، حيث حسموا الأمر في ركلات الترجيح. وكان الوقت الأصلي من المباراة النهائية ضد هندوراس بالملعب الوطني قد انتهت بالتعادل السلبي، ليحتكم الفريقان للركلات الترجيحية. وبدأ المنتخبان فقرة هذه الضربات على نحوٍ قويِّ، إلى أن حان دور ريمبراندت فلوريس الذي أرسل الكرة فوق المرمى. وجاء بعد ذلك دور داني أكوستا الذي لم يخطئ المحاولة، حيث أسكن الكرة بكل هدوءٍ في الزاوية اليسرى السفلى ويمنح الولايات المتحدة الأمريكية باكورة ألقابها القارية في هذه الفئة العمرية.

حقق المنتخب الأمريكي اللقب تحت قيادة الكابتن إيريك بالمر-براون، الذي فاز بجائزة الكرة الذهبية؛ فقد قاد خط الدفاع باقتدار، حيث لم تتلق شباكه سوى أربعة أهداف خلال ست مباريات في البطولة. وكان على بالمر-براون والولايات المتحدة أن يتجاوزا عثرة البداية أمام المنتخب البنمي، حيث انهزما أمامه في المباراة الافتتاحية. ورغم الهزيمة لم تتأثر الكتيبة الأمريكية بل تقدمت للأمام لتحقق خمس مباريات متتالية أمام كل من هايتي وسانت كيتس ونيفيس، والمكسيك وسالفادور وهندوراس.

وساهم في الأداء الدفاعي القوي لأبناء تاب راموس، حارس المرمى جوناثان كلينسمان، نجل مدرب المنتخب الأمريكي للكبار السابق يورجن كلينسمان. وبفضل أدائه الرائع فاز كلينسمان الصغير بالقفاز الذهبي، ليكون أفضل حارس في البطولة. وعلى مستوى الهجوم، ساهم العديد من اللاعبين في الإنجاز القاري، أبرزهم المهاجم بروكس لينون، وهو واحد من خمسة لاعبين يدافعون عن ألوان ريال سولت لايك؛ فقد سجل هذا اللاعب الشاب أربعة أهداف وأنهى البطولة ثانياً في قائمة الهدافين رفقة البنمي ريكاردو أفيلا وخلف المكسيكي رونالدو سيسنوروس.

فرحة عارمة للوس كاتراتشوس
ستشارك هندوراس في كأس العالم تحت 20 سنة FIFA للمرة السابعة بعد أن احتلت المركز الثاني في الحدث القاري بكوستاريكا. وحجز الهندوراسيون بطاقة التأهل لجمهورية كوريا 2017 بعد انتصارهم على أصحاب الأرض 2-1 خلال مرحلة المجموعات، بفضل دانييل مالدونادو وفوسيل جرانت.

ورغم أن هندوراس قدمت أداءً منتظماً إلى أن وصلت إلى كأس العالم تحت 20 سنة، سيعمل المدرب كارلوس تابورا ومساعديه على بلوغ مرحلة خروج المغلوب من العرس العالمي لأول مرة في تاريخ المنتخب.

وفي تصريح لموقع CONCACAF الرسمي، قال تابورا "قبل الحديث عن أي جانب فني أو عن وضعنا أو أسلوب لعبنا، يتعين علينا أن نتحدث عن قوتنا الذهنية وشخصيتنا".

حسم مكسيكي وإصرار كوستاريكي
على غرار الولايات المتحدة، كان على كوستاريكا أن تستجمع قواها بعد هزيمتها في المباراة الافتتاحية أمام السالفادور؛ وكان لوس تيكوس مسلحين بالعزيمة القوية، حيث فازوا بالمباراتين المتبقيتين ضمن المجموعة، أمام كل من ترينيداد وتوباجو وبيرمودا. ومع ذلك لم يتمكنوا من الحفاظ على نفس القوة في المرحلة التالية من البطولة، ليستسلموا أمام هندوراس. وفي مباراة مصيرية لحسم التأهل ضد البنميين، قاموا بما يكفي ليضمنوا المرور للمرحلة القادمة، بفضل امتياز الأهداف، بعد أن أحرزوا التعادل الإيجابي (1-1). وبفضل ركلة راندال لييل الحرة الرائعة في وقت مبكر من المباراة، حجزت كوستاريكا بطاقة المرور لكأس العالم تحت 20 سنة للمرة التاسعة في تاريخها والأولى منذ نسخة كولومبيا 2011. 

وبالمقابل، تغادر المكسيك كوستاريكا بخيبة أمل كبيرة، حيث انهزمت في البطولة لأول مرة منذ ثماني سنوات؛ فقد استسلمت أمام الولايات المتحدة الأمريكية (1-0)، ضمن الدور الثاني. وكانت الكتيبة المكسيكية قد فازت بالكأس القارية ثلاث عشرة مرة، وهو إنجاز رائع؛ ولكل ذلك تعتبر مشاركتها المخيبة في نسخة هذا العام بمثابة فشل ذريع بالنظر للمعايير العالية التي سطرتها لنفسها خلال البطولات السابقة.

ورغم ذلك، استطاع فرسان المكسيك تجاوز أثر الهزيمة أمام المنتخب الأمريكي، حين انتصروا على السالفادور (6-1)، ليساعدهم ذلك على التأهل لكأس العالم كوريا 2017. وبفضل ثنائي سانتوس لاجونا القوي، يوريل أنتونا، والفائز بالحذاء الذهبي، سيسنيروس، كانت شهية المنتخب المكسيكي مفتوحة للتهديف بشكل مبهر. وسيسعد المنتخب المكسيكي ومدربه ماركو أنتونيو رويز لأنهم فازوا بجائزة اللعب النظيف في البطولة القارية. 

وقال رويز "أولا وقبل كل شيء كان علينا أن نصل إلى كأس العالم؛ كما أن التصفيات تختلف عن الكأس العالمية. سيكون أمامنا متّسع من الوقت لنحسن مستوانا على جميع الأصعدة ولنستعد بشكل جيد. سنحاول أن نكوّن فريقاً أكثر قوة والاستعداد كما جرت العادة إلى تقديم أفضل المستويات الممكنة في العرس الكروي تحت 20 سنة".

ستلتقط منتخبات كوستاريكا وهندوراس والمكسيك والولايات المتحدة أنفاسها بعد أسبوعين من المنافسة الحادة، وسيتطلعون لحفل سحب قرعة كأس العالم تحت 20 سنة كوريا الجنوبية 2017 FIFA الذي ستجرى يوم 15 مارس/آذار.