أسدل الستار أمس على كأس العالم تحت 20 سنة FIFA حيث توّج منتخب انجلترا باللقب بعد مباراة مثيرة فاز فيها على منتخب فنزويلا بهدف نظيف على أرض ملعب سوون. ففي مباراة متكافئة تماماً من بدايتها وحتى انطلاق صافرة النهاية، نجح المنتخب الإنجليزي في الحفاظ على تقدمه ليتوج للمرة الأولى بكأس العالم تحت 20 سنة منذ انطلاق البطولة في 1977.

ولم تخذل نسخة كوريا الجنوبية لنهائيات كأس العالم تحت 20 سنة، التي يراها الكثيرون منصة لانطلاق نجوم الغد، جمهور المستديرة الساحرة. وفاز شبان الأسود الثلاثة بجائزتي أفضل لاعب وأفضل حارس حيث توج دومينيك سولانكي وفريدي وودمان بكرة adidas الذهبية وقفاز adidas الذهبي على الترتيب. ورغم توديعه البطولة من الدور قبل النهائي، فاز لاعب وسط المنتخب الإيطالي ريكاردو أورسوليني بحذاء adidas الذهبي كهداف للبطولة برصيد خمسة أهداف.

وفي معرض حديثه عن البطولة، صرّح تشونج مونج جيو، رئيس اللجنة المنظمة المحلية، قائلاً "بصفتنا البلد المنظمة لكأس العالم تحت 20 سنة، نأسف لأن رحلة منتخبنا في البطولة كانت قصيرة، لكننا فخورون للغاية بالاستضافة الناجحة لهذه البطولة الكروية الهامة وأود أن أتوجه بالشكر للحكومة وFIFA والمدن المضيفة لتعاونهم ودعمهم في تنظيم هذه البطولة. أود أن أقر أيضاً بالدور الهام الذي اضطلعت به الشركات المحلية الرائدة كداعمين وطنيين للمسابقة ولأسلط الضوء على المستويات المرتفعة لمبيعات تذاكر المباريات والتي فاقت كل التوقعات".

كان كأس العالم تحت 20 سنة كوريا الجنوبية 2017 FIFA هي أول بطولة للشباب يتم فيها الاستعانة بنظام الحكام المساعدين بالفيديو. وبعد أن خضع النظام للاختبار في كأس العالم للأندية اليابان 2016 FIFA، كانت نهائيات كوريا الجنوبية أبرز اختبار يخضع له النظام في مرحلته التجريبية حتى الآن. صمم النظام لمساعدة الحكم في اتخاذ قرارات تتعلق بالأهداف وركلات الجزاء والبطاقات الحمرا وتحديد هوية اللاعب، وقد استعين به سبع مرات في 52 مباراة في تصحيح قرارات مصيرية من شأنها تغيير نتيجة المباراة كما راجع الحكام المساعدين بالفيديو 15 قراراً وتم تغيير 12 قراراً بناءً على معلومات من الحكم المساعد بالفيديو.

وفي المباراة الختامية للبطولة، صرّح جياني انفانتينو رئيس FIFA قائلاً "أود أن أشيد باللجنة المنظمة المحلية وكل من ساعد على إنجاح هذه البطولة هنا في كوريا الجنوبية. أود أيضاً أن أتقدم بالتهنئة للمنتخب الإنجليزي لفوزه بكأس العالم تحت 20 سنة FIFA وهي المرة الأولى التي يتوج فيها باللقب. أود أيضاً أن أشيد بالمنتخب الفنزويلي لما أظهروه من مهارات وشغف قادهم للتأهل للمباراة النهائية".

وأضاف إنفانتينو "وفّر كأس العالم تحت 20 سنة كوريا الجنوبية 2017 FIFA فرصة رائعة للحكام لاختبار بروتوكول الحكام المساعدين بالفيديو الذي أقره مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم (IFAB) وذلك في مسابقة دولية هامة. نحن سعداء للغاية بالنتائج ونتطلع لإحداث المزيد من التحسينات. سيكون كأس القارات FIFA الذي سيقام في روسيا في وقت لاحق من الشهر الحالي في روسيا هو المنصة القادمة لاختبار النظام وتنقيحه في المباريات الحية".