رغم أن الكرة توقفت عن الدوران في أبرز الدوريات في العالم، إلا أن الجماهير استمتعت في الأيام الماضية بمجموعة من مواجهات المنتخبات النسائية، وشاهدت أيضاً فرقاً تحقق إنجازات تاريخية.

أُجريت في شهر مارس/آذار ثلاث مسابقات دولية للسيدات، حيث استضافت الولايات المتحدة الأمريكية بطولة SheBelieves التي شهدت مشاركة أربعة من المنتخبات الخمسة الأفضل في العالم. وفي النهاية، توّج المنتخب الفرنسي بلقب هذه البطولة. علاوة على ذلك، اختتمت في يوم الأربعاء بطولتا ألجارف وقبرص المرموقتين، حيث فاز باللقب هناك أيضاً منتخبان أوروبيان. وفيما يلي يقدم لكم موقع FIFA.com ملخصاً لأبرز الأحداث التي شهدها الأسبوع الماضي.

تتويج فرنسا في أمريكا
للمرة الثانية على التوالي نُظمت في الولايات المتحدة الأمريكية بطولة SheBelieves التي تشارك فيها منتخبات من العيار الثقيل. وهناك، التقت أمريكا بطلة العالم بألمانيا بطلة الألعاب الأوليمبية، إضافة إلى منتخبي إنجلترا وفرنسا. بالنسبة لهذا الثلاثي الأوروبي شكلت بطولة ألجارف في الوقت نفسه محكاً حقيقياً وتحضيراً جيداً لكأس أمم أوروبا للسيدات UEFA التي ستقام في الصيف.

كانت المباريات متكافئة والتنافس محتدماً إلى درجة أن الفرق الثلاثة لم تتمكن من الفوز في جميع المباريات الثلاث. في اليوم الأول، تغلب المنتخب الفرنسي على إنجلترا بنتيجة 1:2، بينما فازت أمريكا بصعوبة على الفريق الألماني، بطل أوروبا، بهدف دون رد. وفي الجولة الثانية، خسرت الأمريكيات أمام إنجلترا بفضل هدف إلين وايت في الدقيقة الأخيرة من المباراة. كما انتهى النزال بين فرنسا وألمانيا بدون تسجيل أي هدف.

وفي ختام البطولة، حققت الفرنسيات انتصاراً عريضاً بثلاثية بيضاء على صاحبات الأرض وتمكنّ بذلك من ضمان الفوز باللقب. كانت كاميل أبيلي قد وضعت فرنسا مبكراً في المقدمة بتسجيلها ركلة جزاء، قبل أن تضيف أوجيني لوسومير الهدف الثاني 0:2. وبعد بداية الشوط الثاني، حسمت أبيلي فوز فريقها بتسجيلها هدفها الثاني في المباراة. هذا ونجح فريق شتيفي جونس في إنهاء مشاركته بطريقة مرضية باحتلاله المركز الثاني الذي جاء بفضل فوزه بهدف نظيف على إنجلترا، وكان الهدف الوحيد في اللقاء من تسجيل أنيا ميتاج.

الترتيب النهائي: فرنسا (7 نقاط)، ألمانيا (4)، إنجلترا (3)، أمريكا (3)

أسبانيا تزيح كندا من العرش
في بطولة ألجارف العريقة التي تقام في البرتغال شارك في هذه السنة مرة أخرى اثني عشر منتخباً بعدما كانت قد لعبت العام الماضي بثمانية فرق فقط بسبب المسابقات التي تجرى في نفس الفترة. وكما كان الحال عليه في العام الماضي، نجحت كندا في الوصول إلى النهائي. قدمت كتيبة جون هيردمان أداءً مقنعاً في دور المجموعات وحجزت صدارة المجموعة بعد فوزين على الدانمارك (0:1) وروسيا (1:2) وتعادل (0:0) أمام البرتغال.

وبنفس القوة ظهرت أسبانيا أيضاً، إذ تغلبت في المجموعة الثانية على اليابان (1:2) والنرويج (0:3) وتعادلت في مباراتها الأخيرة في دور المجموعات مع أيسلندا بدون أهداف. وفي موقعة النهائي حققت سيدات أسبانيا إنجازاً تاريخياً. بفضل هدف اللاعبة ليلى وهابي نجحن في إزاحة كندا عن العرش والفوز باللقب في مشاركتهن الأولى في البطولة. بعد هذا النصر، يُنتظر أن تدخل بنات شبه الجزيرة الإيبيرية بثقة كبيرة ومعنويات عالية غمار دور المجموعات ضمن البطولة الأوروبية حيث ستلاقي منتخبات إنجلترا واسكتلندا والبرتغال.

أشاد هيردمان بمسابقة ألجارف خلال المؤتمر الصحفي الختامي قائلاً: "بطولة ألجارف هي دائماً مسابقة رائعة، ومن الأفضل في العالم،" مضيفاً "تشارك فيها مجموعة من المنتخبات القادمة من آسيا وأوروبا وأمريكا، مما يمنح كل شيء جودة أكبر. فهنا يواجه المرء أساليب كروية مختلفة وأسلوب الأسبانيات كان جيداً بالنسبة لنا. لقد كن منافسات جيدات حقاً وأبرزن مؤهلاتهن خلال البطولة وأثبتن أنهن مستعدات للنهائيات الأوروبية."

إلى ذلك، اكتفى منتخب النرويج، المشارك في البطولة الأوروبية، في نهاية المطاف بالمركز الحادي عشر. وأنهى منتخبا أيسلندا والسويد مشاركتهما في البطولة في المرتبتين التاسعة والسابعة على التوالي، بعد تقديمهما عروضاً متوسطة المستوى. وكان المركز الخامس من نصيب هولندا، مستضيفة البطولة الأوربية، بعد فوز مثير على اليابان بنتيجة 2:3. ولقد توجت الدنماركية بيرنيل هاردر أفضل هدافة في البطولة بتسجيلها أربعة أهداف وساهمت بنصيب كبير في نجاح فريقها الذي خطف المركز الثالث بعد فوزه على أستراليا بركلات الترجيح بنتيجة 1:4.

سويسرا في أفضل أحوالها
بعد تأهله الأول إلى بطولة أوروبا للسيدات تقدم منتخب سويسرا خطوات أخرى إلى الأمام بعد تتويجه بأول لقب في تاريخه. ظهر الفريق السويسري بمظهر قوي في دور المجموعات. بعد تعادله 2:2 مع بلجيكا فاز على كوريا الشمالية 0:1 وسحق إيطاليا بنتيجة 0:6 ليتربع على صدارة مجموعته ويتأهل بذلك إلى النهائي. وهناك، التقت كتيبة المدربة مارتينا فوس تيكلينبورج بنظيرتها كوريا الجنوبية. وبفضل هدف لارا ديكنمان من ركلة حرة بعد مرور ساعة على بداية اللقاء تمكن المنتخب السويسري في نهاية المطاف من حسم الفوز بهدف نظيف.

حلّت كوريا الشمالية ثالثة بعد فوزها بنتيجة 0:2 على حساب جمهورية أيرلندا، أما النمسا فلم تستطع تكرار العروض الجيدة التي قدمتها في العام الماضي. وبالتالي، خسر بطل نسخة 2016 في قبرص مباراة تحديد المركز السابع أمام بلجيكا بعد الاحتكام لركلات الترجيح (3:2).

هكذا تبدو الفائزات!! تهانينا الحارة لمنتخب سويسرا للسيدات لتتويجه في بطولة  قبرص 2017!