ان موقع ماناوس هو أحد أهم مراكز الجذب فيها: ملتقى نهري نيجرو (الأسود) وسوليمويس (مثلما يُعرف نهر الامازون في هذه المنطقة في البرازيل). تتدفّق المياه الداكنة للأول والموحلة للثاني سوياً على مسافة أكثر من  18 كلم بدون انخلاط، مشكلة واحدة من مشاهد الأمازون المهيبة. 

ومذ أصبحت مأهولة للمرة الأولى عام 1669، تطوّرت ماناوس بشكل مطرد لتكون عاصمة ولاية أمازوناس ومؤخراً إلى مدينة كبيرة. ماناوس هي اليوم المدينة الـ12 لعدد السكان في البرازيل، مع أكثر من  مليوني نسمة، كما أصبحت قوة اقتصادية خلال القرن العشرين، بعد بناء قطب ماناوس الصناعي. 

المناخ الإستوائي في ماناوس هو من سماتها الأساسية الأخرى، مع معدل حرارة سنوي يبلغ 28 درجة مئوية، رطوبة هواء أكثر من 80% وموسمين محدّدَين: الماطر (ديسمبر/كانون الأول إلى مايو/أيار) والجاف بين يونيو/حزيران ونوفمبر/تشرين الثاني، بحيث لا يكون الترسّب قوياً ويمكن لدرجة الحرارة أن تبلغ 40 درجة مئوية.

ان المزيج بين جمال الطبيعة الأخاذ، التقاليد المحلّية والمدينة الكبيرة الصاعدة، تعطي ماناوس جواً فريداً من نوعه، بفضل المزايا المتنوّعة مثل تياترو أمازوناس – قاعة حفلات موسيقية مثيرة للإعجاب تستقبل سنوياً مهرجان أمازوناس للأوبرا- وبوا-ماناوس وهو احتفال لعيد المدينة، الذي يهزّ تحت أصوات الإيقاع النموذجي لـ"بوا-بومبا".

كرة القدم
مدينة ماناوس هي مقرّ معظم أندية كرة القدم ولاية أمازوناس، وبالتالي العديد من مباريات الدربي. يملك ناسيونال فوتيبول كلوب الرقم القياسي في عدد مرات احراز لقب دوري الولاية، لكن في السنوات الأخيرة لفت ساو رايموندو ايسبورتي كلوب الانتباه الوطني مع عروض جيدة في كأس البرازيل. ومن المنافسين الآخرين، أتلتيكو ريو نيجرو كلوب، ناسيونال فاست كلوب وأمريكا فوتيبول كلوب.

ملعب فيفالدو ليما المعروف تحت اسم فيفالداو، هو الأبرز في أمازوناس واستضاف أهم مباريات الولاية منذ تدشينه في 5 أبريل/نيسان 1970، عندما توقّف المنتخب البرازيلي في ماناوس لأيام قليلة قبل السفر إلى المكسيك للمشاركة في كأس العالم FIFA. فازت البرازيل على فريق من ولاية أمازوناس 4-1 في مباراة شاهدها عدد من الشخصيات مثل ستانلي راوس رئيس الإتحاد الدولي FIFA انذاك.

في كأس العالم البرازيل 2014 FIFA، سيتحول فيفالداو إلى أحد أجمل الملاعب في البرازيل حيث سيطلق عليه اسم أرينا أمازونيا وسيتسع إلى 42618 متفرج.