سجّلت كاتالينا أوسمي ركلتين حرتين لتقود منتخب الكولومبي إلى تعادل مثير مع الولايات المتحدة بنتيجة 2-2 ضمن فعاليات المجموعة السابعة من مسابقة كرة القدم للسيدات في الألعاب الأوليمبية ريو 2016، على ملعب أمازونيا بماناوس.

وعجزت حارسة مرمى المنتخب الأمريكي، المخضرمة هوب سولو عن صد ركلة حرة عادية نفذتها كاتالينا أوسمي في الدقيقة 26، حيث سقطت الكرة من بين يديها لتسمح للكولومبيات بتحقيق تقدم مفاجئ في اللقاء. كانت تلك لحظة غير متوقعة، علماً أن بنات العم سام كن مستحوذات على الكرة إلى حدود تسجيل هذه الركلة.

وكانت الجماهير المحلية تُساند بطبيعة الحال ممثلات أمريكا الجنوبية، حيث كانت تنفعل وتتفاعل وتهتف كلّما تسلمت الكولومبيات الكرة وأفلحن في التقدم إلى الهجوم.

ولم يتمكن المنتخب الكولومبي من الصمود طويلاً أمام المد الأمريكي. ففي الدقيقة 41، عدّلت كريستال دان النتيجة لمنتخب الولايات المتحدة بعدما استغلّت كرة ارتدت من تسديدة نفذتها القائدة كارلي لويد وارتطمت بالعارضة لينتهى الشوط الأول بالتعادل 1-1.

واستمرت بنات العم سام في الإستحواذ على اللعب خلال بداية الشوط الثاني، قبل أن تسجّل البديلة مالوري بيو هدف التقدم بعدما استفادت من كرة عرضية من كريستال دان قبل أن تراوغ من الجهة اليسرى وتٌطلق تسديدة منخفضة تجاوزت مدافعتين لتستقر داخل الشباك في الدقيقة 60.

في المقابل، عادت أوسمي وأزعجت سولو في الدقيقة السابعة والسبعين من خلال ركلة حرة من مسافة بعيدة؛ إلا أن تسديدتها ارتطمت بالعارضة قبل أن تخطف نفس اللاعبة الأضواء في الدقيقة الأخيرة من المباراة بعدما سدّدت ركلة حرة أخرى مباشرة في المرمى لتعطي التعادل لمنتخب بلادها ولينتهي اللقاء بالتعادل 2-2.