حجزت فرنسا مكانها في دور ربع النهائي من مسابقة كرة القدم للسيدات في الألعاب الأوليمبية ريو 2016، بعد فوزها الصريح على نيوزيلندا بثلاثية نظيفة بأرينا فونتي نوفا في سالفادور.

وانتفضت إيوجيني لو سومر لتمنح الكتيبة الفرنسية التقدم في الشوط الأول، قبل أن تضيف لويزا كادامورو الهدف الثاني برأسية والثالث من ركلة جزاء خلال الجولة الثانية. وبفضل هذا الفوز، احتلت بنات فيليبي بيرجيرو المركز الثاني ضمن المجموعة السابعة، بينما حزم ممثل أوقيانوسيا حقائبه بعدما فشل في احتلال مركز مؤهل إلى مرحلة خروج المغلوب.

وعاشت نصف الساعة الأولى على إيقاع الندية والتنافس؛ فالفريقان معاً لم يأخذا بزمام المبادرة ولم يصنعا فرصاً كثيرة. وكانت سكينة قريشي قد اخترقت الدفاع النيوزيلندي، إلا أنها لم تزعج حارسة المرمى إرين نايلير. ورغم ذلك، شكل ذلك بداية لارتفاع الضغط الفرنسي، الذي تكلل بتسجيل هدف السبق في الدقيقة 38.

فقد استلمت إيليس بوساليا الكرة في منتصف المسافة الفاصلة بين نصف الملعب ومنطقة عمليات المنتخب النيوزيلندي، وأرسلت تسديدة قوية من بعيد. وحاولت نايلير أن تعود خطوات إلى الخلف لتبعد الكرة إلى أنها لمستها لترتطم بالقائم الأيسر وترتد لتجد لو سومر على أتم الإستعداد لتسديدها داخل الشباك.

وفي الشوط الثاني، بسط المنتخب الفرنسي سيطرته وفرض إيقاعه على مجريات المباراة؛ وكان الرد النيوزيلندي خجولاً بواسطة آنالي لونجو، التي انطلقت نحو المرمى وقامت بعمليتي تمويه وسددت، غير أن كرتها لم تشكل الخطورة لتذهب بعيداً.

وترجمت الفرنسيات سيطرتهن بإضافة الهدف الثاني عبر كادامورو بعدما انطلقت إيلودي ثوميس على الجناح الأيمن قبل أن ترسل كرة عرضية، تابعتها كادامورو برأسها استقرت في شباك نايلير في الدقيقة 63.

وأضافت كادامورو هدفها الثاني، والثالث للكتيبة الزرقاء، من ركلة جزاء في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع نفذتها بهدوء تام لم تترك على إثرها أي فرصة لحارسة المرمى النيوزيلندية لينتهي اللقاء بفوز فرنسا بنتيجة 3-0.