قدّم المنتخب الكندي أداءاً واقعياً ليفوز على مستضيف مسابقة كرة القدم للسيدات في الألعاب الأوليمبية ريو 2016 منتخب البرازيل بنتيجة 2-1 ليحقق الميدالية البرونزية في المسابقة.

تقدّم المنتخب الكندي في الشوط الأول عن طريق ديان روز قبل أن تسجّل كريستين سينكلير الهدف الثاني فيما سجّلت بياتريز هدف البرازيل الوحيد ليحقق المنتخب الكندي نفس النتيجة التي حققها في لندن قبل أربع سنوات.

على الرغم من سيطرة المنتخب البرازيلي على مجريات اللقاء في الشوط الأول، إلا أن الأفضلية كانت للمنتخب الكندي الذي صنع الفرص الأخطر منذ بداية اللقاء وكاد أن يفتتح التسجيل في الدقيقة التاسعة بعد ركلة حرة من كريستين سينكلير ارتدت من العارضة قبل دقيقتين من فرصة أخرى إثر ركنية من آشلي لورانس تابعتها كاديشا بيوكانان إلى جانب القائم الأيمن.

ولكن المنتخب الكندي نجح في تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 25 من هجمة مرتدة سريعة بعدما قامت آشلي لورانس بانطلاقة على الجهة اليسرى قبل أن تدخل المنطقة وتمرر كرة إلى ديان روز التي سجّلت من مسافة قريبة في مرمى الحارسة باربارا ليتقدم المنتخب الكندي بهدف نظيف.

وفي الشوط الثاني، باغت المنتخب الكندي أصحاب الأرض وجمهورهم الغفير بتسجيل الهدف الثاني بعد مرور سبع دقائق فقط على انطلاق الشوط عن طريق كريستين سينكلير بعدما قطعت جيسي فليمينج الكرة من الدفاع البرازيلي وتخطت مدافعتين قبل أن تمرر كرة إلى روز التي أرسلت كرة إلى سينكلير التي أطلقت تسديدة قوية من داخل المنطقة لتسجّل الهدف الثاني.

وانطلق المنتخب البرازيلي إلى الأمام بحثاً عن تقليص الفارق وكان له ما أراد في الدقيقة 79 بعد رمية تماس من رافايلي إلى داخل منطقة الجزاء قبل أن تصل إلى بياتريز التي سددّت كرة قوية بيسراها على يسار الحارسة السويسرية ستيفاني لابي.