تُعدّ فالنسيان، القسم الفرعي لمحافظة نور، مدينة قديمة من عصر الإمبراطورية الرومانية، ويعود اسمها إلى الإمبراطور فالانتينيان الأول. ويمكن لهذه المدينة التي تقع على بُعد خمسة عشر كيلومتراً من الحدود مع بلجيكا أن تفتخر بتواجدها على بُعد أقل من 300 كيلومتراً من خمس عواصم أوروبية: باريس، وبروكسل، وأمستردام، ولندن ولوكسمبورج.

اعتمد اقتصاد المدينة لفترة طويلة على الصلب وصناعة النسيج إلى غاية أزمة سنوات السبعينات من القرن الماضي التي أدت إلى إغلاق العديد من المصانع. ولكن فالنسيان حافظت على خبرتها في القطاع والعديد من الورش والمصانع، خاصة في صناعة السيارات، لا تزال تنعش هذه المنطقة.

تعرّض مركز المدينة لدمار جزئي بسبب حريق هائل في الحرب العالمية الثانية، وأعيد بناؤها في سنوات الخمسينات والستينات من القرن الماضي بأسلوب يجمع بين الخرسانة والطوب والحجر. ومن معالم المدينة، سيستمتع الزوار بواجهة البلدية، كنيسة نوتردام سانت-كوردون، مكتبة اليسوعيين ومتحف الفنون الجميلة.

كرة القدم
تحظى كرة القدم بشعبية كبيرة في شمال فرنسا، كما يتضح من عدد الأندية التي احتلت أو تحتل قمة كرة القدم الفرنسية. في منطقة تضمّ العديد من الأندية الشعبية الأخرى التي حققت النجاح (خاصة ليل ولنس)، عرف نادي فالنسيان لكرة القدم كيف يفرض نفسه وخاض سنوات عديدة في دوري الدرجة الأولى. ومن بين الأسماء الكبيرة التي مرّت على هذا النادي تبرز أسماء الكاميروني روجيه ميلا، والأرجنتيني جورجي بوروتشاجا، والكولومبي كارلوس سانشيز والفرنسيين الدوليين جوزيف بونيل وديديه سيكس.