تم تعيين نجم الهوكي على الجليد أليكسندر أوفيتشكين، الذي فاز ببطولة العالم ثلاث مرات، أحدث سفير لكأس العالم روسيا 2018 FIFA.

كان أوفيتشكين لاعب الهوكي الروسي الوحيد الذي بلغ معدل 500 هدف في المواسم العادية لدوري أمريكا الشمالية الوطني للهوكي؛ وهو أول لاعب في تاريخ هذا الدوري يحصل على أربع جوائز شخصية خلال موسم واحد: كأس آرت روس، وكأس موريس ريكارد، وجائزة ليستر ب بيرسن وكأس هارت ميموريال. وتم اختيار أوفيتشكين ضمن فريق نجوم دوري أمريكا الشمالية سبع مرات.

وقال أوفيتشكين "إنه لشرف كبير أن أُصبح سفيراً لكأس العالم؛ فكرة القدم عشقي الثاني وأنا سعيد جداً أن أكبر حدث كروي في العالم سيقام على أرض بلدي الأم لأول مرة. آمل أن تعيش الجماهير لحظات وأحاسيس خالدة وأن يُشعل اللاعبون الأجواء على رقعة الميدان. سنقابل بعضنا البعض قريباً في كأس القارات سنة 2017."

وُلد أوفيتشكين في كنف أسرة رياضية؛ فأمه فازت بالميدالية الذهبية الأوليمبية مرتين رفقة منتخب كرة السلة، بينما كان والده لاعب كرة قدم محترف.

وصرّح أوفيتشكين لموقع FIFA.com قائلاً "حين كنت صغيراً، كنت أمارس العديد من الأنواع الرياضية بشكل منتظم في الساحة، مثل كرة القدم وكرة السلة والهوكي، لكن عندما دقت لحظة الإختيار، اخترت الهوكي."

ورغم ذلك لم تغب كرة القدم قط عن اهتمام نجم الهوكي هذا؛ فهو يخوض بانتظام المباريات الإستعراضية والخيرية، ويساند دينامو موسكو وبرشلونة. ويُعد ليونيل ميسي لاعبه المفضل؛ وقد أتيحت له فرصة مقابلته ذات يوم في واشنطن.

التحق أوفيتشكين بفريق مخضرم من سفراء كأس العالم روسيا 2018 FIFA والذي يضم حارس مرمى المنتخب الوطني إيجور أكينفيف؛ واللاعبان السابقان أليكسي سميرتين وسيرجي سيماك؛ وعازف البيانو المتميز دينيس ماتسوف؛ والهداف السوفييتي الأسطوري نيكيتا سيمونيان الذي تولى شارة الكابتن في منتخب الإتحاد السوفييتي خلال أول مشاركة له ضمن كأس العالم 1958 FIFA، ويشغل الآن منصب نائب رئيس الإتحاد الروسي لكرة القدم.

والتحق أوفيتشكين أيضاً بشخصيات تلفزيونية وإذاعية وعامة مثل يانا تشوريكوفا وسيرجي بيلوجولوفتسيف ونيكولاي دروزدوف ولياسان يوتياشيفا.