كانت ألمانيا كلها تعيش بين 9 يونيو/حزيران و9 يوليو/تموز 2006 حالة استنفار حيث استقبلت في هذه الفترة ضيوفها من جميع أنحاء العالم استقبال الأصدقاء. وعلى غير العادة كانت الشمس المشرقة في الموعد ومرت البطولة الألمانية في ظروف مثالية وطقس جميل لتتحول بذلك إلى "حكاية صيفية" وجدت مكانها في كتب التاريخ.

وفي هذا العام يُحتفل بذكرى مرور عشر سنوات على نهائيات كأس العالم ألمانيا 2006 FIFA. قدمت هذه البطولة الكثير من اللحظات القوية والمثيرة التي ترسخت في ذاكرة كرة القدم العالمية. ما هي إذن الذكريات التي تخطر على بالكم عند التفكير في دورة ألمانيا 2006؟

ابتداءاً من 01 إلى غاية 09 يوليو/تموز سنعود بالأذهان في موقع FIFA.com وجميع المنصات في مواقع التواصل الإجتماعي إلى هذه الفترة الخالدة. كما سنستحضر مرة أخرى أبرز الأحداث في النسخة 18 من النهائيات العالمية التي تربعت إيطاليا خلالها على عرش كرة القدم العالمية للمرة الرابعة  بفضل تماسك جماعي استثنائي ومؤهلات فردية قوية.

هناك صورة بالتحديد تتمثل في ذهن أي عاشق للساحرة المستديرة عند الحديث عن بطولة العالم 2006، إنها صورة الانفعال الحاد لزين الدين زيدان في ملعب برلين الأويلمبي عندما هاجم صانع الألعاب المتمرس في المنتخب الفرنسي ماركو ماتيرازي بضربة رأسية قوية. ولقد تحدثنا إلى لاعب الأوروجواي السابق إنزو فرنشيسكولي، قدوة زيدان الكروية، فضلا عن حكم موقعة النهائي هوراسيو إليزوندو بخصوص الفصل الأخير والأقل لمعانا في مشوار زيزو الأسطورة.

لكن بالطبع سنكشف لكم المزيد من الحكايات والأرقام والحقائق حول مسيرة إيطاليا نحو اللقب العالمي الرابع كما سنجعل فابيو كانافارو كابتن أبطال العالم، الذي لم يتلق بصفته قائد دفاع الأزوري سوى هدفين فقط خلال البطولة بأكملها، يشاهد الموقعة الكبرى في تسجيل فيديو ويعلق عليها.

هل تساءلت ربما كثيرا حول أسطورة الورقة التي كان يحملها ينس ليمان خلال ركلات الترجيح التي انتهت بها مواجهة دور الثمانية بين ألمانيا والأرجنتين؟ سيتولى خوان ريكيلمي إلقاء الضوء على هذه القصة.

خلال جولة خاصة ومتعددة الوسائط في متحف FIFA نلقي نظرة على الكنوز الثمينة الموجودة هناك خلف الواجهات الزجاجية وعلى رفوف الأرشيف. إلى ذلك، سنحلل المباراة التي شهدت أكبر عدد من البطاقات الصفراء والحمراء في تاريخ نهائيات كأس العالم FIFA، والحديث هنا عن معركة نورنبيرج بين البرتغال وهولندا.

هذا ويمكنكم أيضا تأمل أرشيف الصور حيث نعرض لكم لقطات ومشاهد تجعلكم تعيشون مجددا أحداث البطولة وتستعيدون كل ما ميز أجواءها من فرحة وإثارة وحماسة كبيرة. وهذا كله سنعده من أجلكم على موقع FIFA.com وقنواتنا الحصرية في مواقع Instagram وTwitter وFacebook.

تذكّروا وفوزوا
إن رحلتنا متعددة الوسائط عبر الزمن تضم عنصراً جذابا آخر. فعلى صفحة فيسبوك المخصصة لنهائيات كأس العالم FIFA لن نحضر لكم فقط مواداً حصرية تخص دورة ألمانيا تلك بل نمنحكم الفرصة للفوز بجوائز حصرية. تابعوا باهتمام ما سينشر هناك بين 01 و09 يوليو/تموز لأن القراء الأكثر نشاطاً سيربحون جوائز مميزة للغاية.

هل أنتم مستعدون لمرافقتنا في هذه الرحلة الشيقة إلى الماضي؟