• شهدت الجولة الأخيرة لتصفيات CONCACAF نهاية درامية
  • تأهلت بنما لكأس العالم FIFA للمرة الأولى بهدف في اللحظات الأخيرة
  • حجزت هندوراس تذكرة الملحق القاري بعد خروج مفاجئ للمنتخب الأمريكي

لطالما حفلت تصفيات CONCACAF المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم FIFA بالإثارة البالغة حتى اللحظة الأخيرة، وهو الأمر الذي تأكّد مجدداً في تصفيات روسيا 2018. ولم تتحدد هوية المتأهلين إلا مع انطلاق صافرة آخر مباريات المرحلة السداسية، حيث أُقيمت ثلاث مباريات في وقت واحد في الجولة الأخيرة وشهدت جميعها دراما تاريخية انقلبت خلالها الحظوظ الكروية لثلاث دول مرات عديدة.

وحين هدأ الغبار، كان منتخب بنما هو المنتصر حيث انتزع تذكرة التأهل إلى العرس العالمي للمرة الأولى في تاريخه، في حين سيتحتم على هندوراس أن تواصل القتال بعد أن ظفرت بمقعد الملحق القاري التي ستصطدم فيه بممثل آسيا، منتخب أستراليا؛ في الوقت الذي تعرّض فيه منتخب الولايات المتحدة لصدمة كبيرة ليغيب عن كأس العالم FIFA لأول مرة منذ 32 عاماً.

المباريات
ترينيداد وتوباجو 2-1 الولايات المتحدة الأمريكية
بعد انتصار مذهل بنتيجة 4-0 على بنما يوم الجمعة الماضية، دخل المنتخب الأمريكي الجولة الأخيرة بقدم في النهائيات بفضل فارق النقطتين بينه وبين بنما صاحبة المركز الرابع، كما أن فارق الأهداف كان يعني أن نقطة واحدة قد تكفي أبناء العم سام في مواجهتهم ضد متذيل الترتيب المترنح، منتخب ترينيداد وتوباجو. لكن كرة القدم كعادتها تُخالف التوقعات. استهل المنتخب الأمريكي المباراة ببداية كارثية حيث سجّل عمر جونزاليس هدفاً في مرماه قبل أن تزيد المعاناة باستقبال شباكهم لهدف ثانٍ عن طريق ألفين جونز قبل انتهاء الشوط الأول. ونجح المنتخب الأمريكي في تقليص الفارق بهدف أحرزه النجم الواعد كريستيان بوليستيك بعد انطلاق الشوط الثاني مباشرة، كما بدا هدف التعادل قريباً لكن كرة كلينت ديمبسي اصطدمت بالعارضة في الدقائق الأخيرة وفي النهاية لم يتمكن الفريق من إحراز الهدف الثاني.

بنما 2-1 كوستاريكا
دخل منتخب بنما هذه المباراة وهو يملك بعض الأمل لكنه أنهاها بسطر صفحة في التاريخ. تقدم منتخب كوستاريكا - الذي كان قد حجز تذكرة التأهل إلى روسيا 2018 السبت الماضي - بهدف عن طريق جوهان فينيجاس في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول. كان منتخب بنما يدرك أنه بحاجة على الأقل لتحقيق التعادل ليحافظ على آماله في التأهل لكأس العالم FIFA. نجح أصحاب الأرض بالفعل في إحراز هدف التعادل عن طريق جابرييل توريس في مطلع الشوط الثاني، لكن في الوقت ذاته كانت هناك مفاجأة كبيرة تتمثّل في تقدم منتخب هندوراس على المكسيك مما يعني أن بنما لن تتأهل. لكن قبل دقيقتين من انتهاء الوقت الأصلي، نجح رومان توريس في إحداث زلزال في المدرجات بتسجيل هدف صاحبته احتفالات عارمة.

هندوراس 3-2 المكسيك
دخل منتخب هندوراس مباراته أمام العملاق القاري، منتخب المكسيك، وهو يحتل المركز الخامس في جدول الترتيب، مما يعني أنه بحاجة إلى مفاجأة كبيرة ليحافظ على آماله بالتأهل للمرة الثالثة على التوالي إلى كأس العالم FIFA وهو الأمر الذي لم يحققه من قبل. وبالفعل حدث ما تمنته هندوراس في سان بيدرو سولا حيث عوّضت تأخرها مرتين قبل أن يسجل روميل كيوتو بعد مرور ساعة من زمن المباراة هدفاً حاسماً. حينها لو كان المنتخب الأمريكي قد نجح في إحراز هدف التعادل لتحطمت أمال هندوراس، لكنها في النهاية انتزعت مقعد الملحق القاري.

لاعب تحت الضوء
رومان توريس (بنما)
سيظل اسم رومان توريس على مدار العقود القادمة مرتبطاً بأهم لحظة كروية في تاريخ بنما. فلاعب الوسط المدافع القوي لا يتميز بتسجيل الأهداف، لكنه نجح في هزّ الشباك في الدقيقة 88 بتسديدة قوية ليقود منتخب بلاده إلى نهائيات كأس العالم FIFA. وكان هذا هو الهدف الذي أطاح بالمنتخب الأمريكي من المنافسة، لكن حقيقة أن توريس يدافع عن ألوان نادي سياتل ساوندرز الأمريكي يضيف المزيد من الإثارة على قصة تبدو خيالية.