تبقى ألمانيا الغربية 1974 حاضرة في ذاكرة عشاق المستديرة الساحرة بتألق أساطير كروية من طينة يوهان كرويف ويوهان نيسكينز وجيرد مولر وفرانز بيكنباور، كثيراً ما يُنسى مشوار لافت لمنتخب مقدام من منطقة الكاريبي. فقد سرق منتخب هايتي في مشاركته الأولى بالعرس الكروي العالمي قلوب وعقول جماهير الدولة المستضيفة التي ساندته بقوة.

بعد أن أفرزته القرعة بمواجهة منتخبات إيطاليا وبولندا والأرجنتين، لم يتوقّع أحد أن تصمد هايتي المغمورة كروياً أمام أولئك العمالقة. فرغم الخسارة بنتيجة 3-1 في اللقاء الأول أمام إيطاليا، كان ممثل الكاريبي سبّاقاً بهز الشباك عبر لاعبه إيمانويل سانون. لم ينجح الفريق حديث العهد بالبطولة في تجاوز مرحلة المجموعات، إلا أنه غادر البطولة بعد أن كسب محبة الجماهير العالمية. وفي المقطع أعلاه يتحدث اللاعبان سيرج راسين وفيليب فورب عن ملحمة هايتي في ألمانيا 1974.  

المقطع أعلاه من أرشيف فيديوهات FIFA التي تبرز محطات متميزة في تاريخ بطولات كأس العالم FIFA.